العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «راقب» تسجل 2490 مخالفة بيئية منذ بداية العام

    تشييد مصنع لإعادة تدوير مخلَّفات الهدم والبناء في رأس الخيمة

    سجلت دائرة الأشغال والخدمات العامة في رأس الخيمة 255 مخالفة ضد شركات مقاولات البناء ونقل النفايات برمي مخلفات البناء والمواد الصلبة بالمواقع غير المخصصة لذلك، منذ بداية العام الجاري، في مخالفة صريحة ترتكبها تلك المنشآت ضد البيئة، فيما تعتزم الدائرة تشييد مصنع لإعادة تدوير مخلَّفات الهدم والبناء، كإحدى المبادرات التي تنتهجها الإمارة حفاظاً على البيئة.

    وأوضح أحمد حمد الشحي مدير إدارة الخدمات العامة في دائرة أشغال رأس الخيمة، أن دوريات «راقب» البيئية التابعة للدائرة سجلت 2490 مخالفة بيئية منذ بداية العام الجاري، بينها 255 مخالفة بيئية ضد شركات المقاولات والنقل لإلقاء مخلّفات أعمال البناء وصيانة البنايات في المناطق الصحراوية والساحات الترابية المحاذية للبنايات بعيداً عن أعين المراقبين، ما يؤدي إلى تشويه المظهر العام والتسبب بمشكلات عدة للسكان، لافتاً إلى فرض عقوبات وغرامات على تلك المنشآت وحجز المركبات.

    دراسة جديدة

    وأشار إلى ان الدائرة وضعت دراسة جديدة لتشييد مصنع لإعادة تدوير مخلّفات الهدم والبناء تبعاً لأعلى المعايير، كإحدى المبادرات التي تنتهجها الإمارة حفاظاً على البيئة، والاستفادة منها بإعادة تدويرها وطحنها في معامل خاصة، لتدعيم وتقوية أرضيات الطرق الجديدة التي تعكف الدائرة على تنفيذها في الإمارة. وأضاف: تعمل الدائرة على استحداث مشاريع إعادة تدوير النفايات المختلفة، مستفيدة من التجارب الناجحة داخل وخارج الدولة، والمساهمة في الحفاظ على الموارد الطبيعية ودعم الاقتصاد المحلي بما يعاد تدويره، للحد من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري وغيرها من الملوثات التي تؤثر في تغير المناخ، من خلال خفض مستويات المخلفات في ظل نموها جراء الزيادة الكبيرة في المشاريع التطويرية.

    مخالفات بيئية

    وأوضح الشحي ان دوريات راقب البيئية التابعة للدائرة رصدت 1400 مخالفة بيئية ضد مصابغ غسيل وكوي الملابس والمحال التجارية منذ بداية العام الجاري، تركزت حول تصريف الصرف الصحي والمواد الكيميائية المستخدمة في عمليات غسيل الملابس والسجاد بالمنطقة الخلفية لتلك المنشآت ما يؤدي لتلويث التربة والمياه الجوفية بتلك المناطق، بالإضافة للمحال التجارية والبقالات التي تقوم برمي المخلفات مثل الكراتين والأوراق التي تتطاير في الشوارع وزجاج المركبات الأمامي لقائدي المركبات.

    طباعة Email