تأجيل محاكمة سارقي فيلا في الشارقة إلى 28 الجاري

تسلل ثلاثة مراهقين داخل فيلا، وقاموا بسرقة آيباد وشاحن وغيتار، وأتلفوا مصابيح سيارة كانت متوقفة ومصابيح البوابة الرئيسية والسور الخارجي المحيط بالفيلا قبل أن يلوذوا بالفرار.

ومثل صباح أمس المتهم «م.ا.خ» خليجي الجنسية، بينما تخلف عن الحضور «م.ف» و«م.ف.ج»، الذي واجهته المحكمة بالتهم المنسوبة إليه حيث رافقه اثنان من أصدقائه يوم الـ28 من أكتوبر الماضي بسرقة فيلا لجيرانه، عبر تسلق الجدار الخارجي والدخول إلى الفيلا بعد فتح الباب من الداخل وسرقة غيتار ومفتاح سيارة مع إتلاف مصابيح السور الخارجي وأحد أبواب المنزل، فأنكر التهمة وقال إنه لم يشارك الاثنين الآخرين وبقي في الخارج، وكان ذلك في فترة العصر وليس ليلاً.

ونفى أن يكون هناك أي اتفاق مع المتهمين لدخول المنزل المجاور لبيته عنوة، وقال إنه لا يعلم أي شيء عن الحادثة. وقرر القاضي حسين العسوفي تأجيل الجلسة إلى يوم الـ28 من مارس الجاري لإحضار باقي المتهمين وعرض المتهم «م» على الباحث الاجتماعي لتزويد المحكمة بتقرير عن حالته النفسية والاجتماعية، والبيئة التي نشأ فيها والأسباب التي دفعته للمشاركة في ارتكاب جريمة السرقة والإتلاف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات