EMTC

«جنايات الشارقة» تنظر قضية مقتل شاب ضرباً بعصا

نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية مقتل شاب من الجنسية البنغالية «أ.ك» المتورط فيها ثمانية أشخاص من الجنسية الآسيوية اشتركوا بضرب المجني عليه بعصا غليظة ما أفضى إلى وفاته متأثراً بالإصابات التي لحقت به تحديداً في منطقة الرأس.

واستمع القاضي إلى أقوال أحد شهود الإثبات وعددهم ثلاثة، حيث تعذر حضور الباقين، حيث أكد «م.ب.م» في شهادته أنه كان جالساً يوم الواقعة التي حدثت بتاريخ 11 مايو الماضي بالقرب من أحد المساجد في منطقة المصلى وبصحبته ثلاثة آخرين من أصدقائه وشخص بنغالي قال إنه لا يعرفه ولا تربطه به أي علاقة وإنما تصادف وجوده معهم، وفجأة حضر مجموعة من الأشخاص وسألوا عن هذا الشاب وعندما عرفهم بنفسه انهالوا عليه بالضرب بواسطة عصا غليظة كانت بحوزتهم، وتركوه ينزف بعد أن تعرض لإصابات بالرأس، كما استولوا على هاتفه المتحرك، فيما قمت بالاتصال بالشرطة التي حضرت على الفور.

والتمس المتهمون من المحكمة مهلة للتمكن من التواصل مع ورثة القتيل والتفاهم معهم، وتم تأجيل الجلسة للاستماع إلى أقوال بقية الشهود وإعطاء وقت للسعي إلى الصلح والحصول على تنازل من أولياء الدم.

إلى ذلك قضت محكمة جنايات الشارقة على مدان آسيوي بالحبس لمدة شهرين والإبعاد عن الدولة، دفعه الفضول لأن يدخل ساحة ومدرج أحد مطارات الدولة والتنقل بين الطائرات بغية التعرف إلى كيفية عملها والاطلاع على تفاصيل هيكل الطائرة عن قرب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات