00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شرطة دبي: 66 ألف مخالفة عبور للمشاة في 2014

توعية العمال من العبور العشوائي ضرورة - من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أكد العقيد جمال البناي نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة في شرطة دبي أن حملة «احرص على سلامة المشاة» تسعى إلى الحد من حوادث الوفيات على الطرقات دهساً من فئات العمال، بالتعاون مع وزارة العمل في دبي، مشيراً إلى أنه تم تسجيل 4 وفيات من العمال على الطرقات عام 2014، فيما سجل العام الذي سبقه 13 وفاة من نفس الفئة.

ولفت العقيد البناي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بمقر وزارة العمل في دبي بحضور

عبد الله البحار نائب مدير إدارة التوجيه بوزارة العمل تسجيل 66 ألفاً و822 مخالفة عبور مشاة من غير الأماكن المخصصة العام الماضي، فيما سجلت 7 آلاف و352 مخالفة لمركبات لعدم إفساح الطريق للمشاة وعدم إعطاء أولوية للمشاة في الاماكن المخصصة لعبورهم.

وأضاف البناي إلى أن فريق الحملة سيقوم بتوزيع مطويات توعية خاصة بالحملة على أفراد الجمهور بالتعاون مع مركز شرطة نايف في أماكن عدة، وبالقرب من التقاطعات وبعض الشوارع، لافتا إلى أن عدد العمال المستفيدين من الحملة العام الماضي بلغ 22 ألف عامل فيما بلغ عدد المحاضرات التوعوية 28 محاضرة بثلاث لغات.

ونوه إلى أن النشرات التوعوية للحملة تحتوي على معلومات وإرشادات ونصائح للسائقين تتمثل في كيفية التعامل عند الاقتراب من معابر المشاة، ومخاطر العبور من الأماكن غير المخصصة للعبور، لافتاً إلى أن شرطة دبي طورت نظام بالتعاون مع وزارة العمل لتسهيل الوصول إلى الفئات المستهدفة من الحملة ومعظمهم من العمال، عبر تزويد القيادة العامة لشرطة دبي بعناوين وبيانات المنشآت المسجلة لدى الوزارة والتي تستخدم أكثر من ألف عامل.

توعية

ومن جانبه قال عبد الله البحار إن الحملة تستهدف 30 ألف عامل في دبي وتستمر 3 أشهر وتستمر فعالياتها على مدار العام، وإن الهدف الوصول إلى كافة المنشآت التي توظف ألف عامل فما فوق، لتوعيتهم بمخاطر عبور الشوارع من الأماكن غير المخصصة لعبور المشاة، بالإضافة إلى تزويد الشرطة بقائمة العمال الجدد بعد تسجيلهم لدى الوزارة وذلك لتوعية أكبر عدد .

ولفت البحار إلى أنه سيتم توزيع الحملة على مناطق المحيصنة والقوز وجبل علي، وتتضمن توزيع الكتيبات والملصقات المترجمة إلى عدة لغات على العمال بالإضافة لإخطارهم بالمخالفات المستحقة على العبور من الأماكن غير المخصصة للمشاة .

طباعة Email