00
إكسبو 2020 دبي اليوم

هيئة الطرق تستجيب لمطالبات الجمهور

مقصورة النساء في المترو تحمي الخصوصية

مفتشات داخل المقصورة لضبط المخالفين

ت + ت - الحجم الطبيعي

زيادة حجم الطلب على مقصورة النساء والأطفال في مترو دبي، الذي رصدته هيئة الطرق والمواصلات في دبي من خلال دراساتها المستمرة لكيفية تحسين الخدمات وفق نوعية وعدد المستخدمين، والأوقات والفئة العمرية وغيرها، والملاحظات التي قدمتها هذه الفئة للهيئة مطالبة إياها بزيادة حجم المقصورة الخاصة بهم، دفعت الهيئة أخيراً للإقدام على زيادة حجم المقصورة إلى الضعف..

بحيث كانت في السابق تساوي نصف مقصورة وتم إضافة نصف مقصورة أخرى لها لتصبح بسعة مقصورة كاملة. كما عملت الهيئة على زيادة عدد المقاعد من 13 مقعداً في السابق إلى 27 مقعداً، ويمكن للمقصورة استيعاب ما يقارب 70 شخصاً وقوفاً.

تنقل آمن وسهل

وأكد محمد المظرب، مدير إدارة تشغيل القطارات بمؤسسة القطارات في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، أن الهيئة تسعى بشكل مستمر إلى تنفيذ مبادرات تُسهم بشكل أساسي في تلبية احتياجات الجمهور ورغباتهم، موضحاً أن توسعة مقصورة النساء والأطفال تمت منذ أكثر من أسبوعين تقريباً..

وذلك بعد أن كانت في السابق مقتصرة على أوقات الذروة، باتت الخدمة متاحة على مدار ساعات تشغيل المترو، وهدفت الهيئة من خلال هذه الخطوة لضمان استمرار هذه الفئة في استخدام وسائل النقل الجماعي بشكل كبير وآمن في نفس الوقت، وهو ما تتبناه في رؤيتها : «تنقل آمن وسهل للجميع».

راحة المتعاملين

وأوضح أن الهيئة لم تتوقف عن تقديم كل ما يهدف إلى توفير الراحة لمتعامليها فهم هدفها الأول والأخير، ولفت إلى أن زيادة الطاقة الاستيعابية لمقصور النساء جاءت بعد دراسة مستفيضة للشكاوى التي تلقتها الهيئة وطالبت بزيادة المساحة نظراً للازدحام الذي يعانيه المترو في أوقات الذورة، ولأن هذه الخطوة من شأنها أن تحمي خصوصية النساء.

وأوضح المصدر ذاته أن الأمر لم يتوقف على تخصيص مقصورة للنساء والأطفال، حيث تفرض الهيئة مخالفة تقدر بـ100 درهم لكل من يخالف التعليمات ويدخل المقصورة من الرجال، مبيناً أن هذه المخالفة والغرامة ليست جديدة بل هي موجودة منذ افتتاح المترو في الـ9 من شهر سبتمبر 2009 إلا أن الهيئة الآن زادت عدد المفتشين في كافة المقصورات خاصة هذه المقصورة للتأكد من حفاظها على خصوصيتها.

خطوات

وأضاف محمد المظرب، مدير إدارة تشغيل القطارات بمؤسسة القطارات في هيئة الطرق والمواصلات في دبي: «في حال وجد أحد المفتشين أي شخص مخالف في مقصورة النساء والأطفال يتم إنزاله في أقرب محطة يتوقف فيها المترو، ليدفع الغرامة عند المكتب الموجود في تلك المحطة، أو إبلاغ الشرطة في حالة عدم قبوله دفع الغرامة ليتم التصرف معه في هذا الشأن».

وأكد أنه تم العمل على تغيير العلامات الإرشادية في محطات المترو كافة وتوفير المعلومات المطلوبة الخاصة بمقصورة النساء والأطفال، حتى يتسنى لهم التعرّف عليها بالشكل الصحيح، لافتاً إلى أن ذلك يأتي تحقيقاً للغايات الاستراتيجية للهيئة في تقديم أفضل الخدمات لأفراد المجتمع وتوفير سبل الراحة وإسعادهم.

هذه الخطوة سجلت انطباعات إيجابية لدى الركاب الذين رأوا أنها تحمي الخصوصية وتوفر المزيد من الراحة والأمان للنساء والأطفال، وأكدوا أن هيئة الطرق والمواصلات دائماً تحرص على استطلاع آراء الجمهور حول أبرز المشاكل التي يعانون منها وتستجيب فوراً للشكاوى وتحلها.

إقبال

يشهد مترو دبي بخطيه الأحمر والأخضر إقبالاً كبيراً من الجمهور من مختلف فئات وشرائح المجتمع، إلى جانب الزوّار الذين يحرصون على استخدام المترو وسيلة أساسية لرحلاتهم وتنقلاتهم في الامارة، كونه يربط أهم وأبرز المناطق التجارية والسكنية والترفيهية، ومن هذا المنطلق ارتأت هيئة الطرق والمواصلات العمل على تحقيق رضا المتعاملين وخاصة من فئة النساء والأطفال ومنحهم الخصوصية خلال تنقلهم في الإمارة، بواسطة توسيع المساحـة المخصصـة لهـم فـي المتـرو.

طباعة Email