ضاحي خلفان يطلع على حملة الإنتربول (تصدى للجريمة) التوعوية

استقبل معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، بحضور اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي، مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز، والعميد أحمد عتيق المقعودي، مدير مكتب نائب رئيس الشرطة والأمن العام، أيهم ياسمينة، ضابط استخبارات جنائي في إدارة مكافحة الاتجار بالسلع غير المشروعة والتقليد في منظمة الانتربول.

واستمع معالي الفريق ضاحي خلفان من ياسمينة بحضور المقدم عبد الله الخياط، مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة بالوكالة، والرائد الدكتور عبد الرحمن المعيني، مدير إدارة خدمة المتعاملين، والرائد فيصل الخميري، مدير إدارة الحوكمة، عن الحملة التوعوية العالمية (تصدى للجريمة- Turn Back Crime) التي أطلقتها منظمة الانتربول بتاريخ 5 من الشهر الجاري والتي تغطي كافة أقاليم ودول العالم، حيث تسلط الضوء على مخاطر الجريمة المنظمة وتأثيرها على حياتنا اليومية مستغلة وسائل التكنلوجيا الرقمية والانترنت والفضاء الإلكتروني كوسيلة مستحدثة لإطلاق جرائمها والاضرار بأمن الأفراد والمؤسسات.

وتقوم الحملة على زيادة مستوى الوعي ضد جرائم الاتجار بالسلع المقلدة والمغشوشة والمخدرات وتجارة الأسلحة والاتجار بالبشر، حيث إن معظم الناس لا يدركون الروابط الأخرى التي تبدو غير ذي علاقة ولكنها في النهاية تقوم بتمويل جرائم أخرى، فجرائم الانترنت والاختطاف والاحتيال وجرائم الأطفال والفساد الرياضي من وجهة نظر الانتربول هي في الحقيقة جرائم مرتبطة فيما بينها غالبا، فأرباح الجريمة في منطقة تستخدم في تمويل جريمة أخرى في منطقة أخرى من العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات