المطالبة بأقسى عقوبة لخادمة شرعت بقتل 3 أطفال

نظرت محكمة جنايات دبي أمس برئاسة القاضي ماهر سلامة المهدي في قضية الخادمة الأثيوبية المتهمة في الشروع بقتل ثلاثة اطفال مواطنين، وقررت المحكمة عقد الجلسة المقبلة في 8 يونيو الجاري، وطالبت النيابة العامة من المحكمة بإيقاع أقسى عقوبة بحق المتهمة التي تصل إلى السجن المؤبد، فيما ذكرت أوراق الدعوى التي تضمنها أمر إحالة القضية إلى المحكمة، أن المتهمة شرعت عمداً ومع سبق الاصرار في قتل المجني عليها الاولى (ا.م.ا - 15 عاماً) والثانية (ر.م.ا - 14 عاماً) والمجني عليه الثالث (خ.م.ا - 10 اعوام) وذلك بأن بيتت النية على قتلهم وأعدت العدة لذلك.

وقالت النيابة إن المتهمة أحضرت لذلك ساطوراً وسكيناً ذا نصل طويل مسنن، فاستغلت استغراق المجني عليهم في نومهم، ودخلت عليهم غرفة نومهم وسكبت على وجههم الماء الساخن لتشل حركتهم تماماً وأمطرتهم بوابل من الطعنات بالساطور والسكين في أنحاء متفرقة من جسدهم قاصدة من ذلك إزهاق أرواحهم فأحدثت بالمجني عليهم إصابات كادت أن تودي بحياتهم، إلا أن أثر جريمتها قد أوقف بعد تمكن المجني عليهم من مقاومتها والحيلولة دون إتمام جريمتها.

 وأشارت الى ان المجني عليهم تمكنوا من الافلات من المتهمة بدخولهم دورة المياه الملحقة بالصالة وإحكام اغلاق بابها باستعمال المفتاح من الداخل لحين حضور رجال الشرطة ومداهمة الشقة وإلقاء القبض على المتهمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات