شرطة دبي و«ساعد» تنفيان خبر تخطيط الحوادث المرورية

نفى اللواء خبير خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، رئيس فريق السلامة المرورية في إمارة دبي، الخبر الوارد أمس، في إحدى الصحف المحلية بخصوص تولي شركة "ساعد" للأنظمة المرورية مهام تخطيط الحوادث المرورية البسيطة، في إمارة دبي قريباً، الى ذلك نفت "ساعدة" صحة الخبر أيضا.

وأكد اللواء المزينة أن الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، تقوم بمهام التخطيط لجميع الحوادث، سواء أكانت بسيطة أم متوسطة أم بليغة، ولديها القدرة الفنية والعلمية والخبرات المتراكمة، للقيام بتلك المهمات.

ودعا السائقين، الذين تتعرض مركباتهم لحوادث بسيطة، إلى إخلاء الطريق، والوقوف عند أقرب موقف مناسب على جانبه، تفادياً للتسبب في المزيد من الازدحام المروري، والتوجه مباشرة إلى أقرب مركز شرطة من موقع الحادث، أو أي مركز آخر من مراكز الشرطة في دبي، لإصدار تقارير عن تلك الحوادث البسيطة، على مدار الساعة.

ونوه اللواء المزينة بأن على السائقين وأفراد الجمهور عدم التوقف أو تخفيض السرعة إلى أدنى مستوياتها، عند مشاهدتهم حوادث مرورية، حتى لو كانت على الجهة المقابلة من الطريق، ومراعاتهم لمستخدمي الطريق الآخرين، الذين يرغبون في مواصلة سيرهم، بعيداً عن الفضول، مؤكداً أن هذا السلوك يتسبب في إعاقة عمل رجال الشرطة والإنقاذ والإسعاف، ويتسبب في عرقلة حركة السير، أو وقوع حوادث أخرى نتيجة ذلك التصرف.

توثيق

الى ذلك، نفى العميد المهندس حسين أحمد الحارثي، مدير مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي؛ رئيس مجلس إدارة ساعد للأنظمة المرورية، صحة الخبر الذي تم نشره اليوم؛ والخاص بأن شركة ساعد للأنظمة المرورية ستبدأ قريباً تخطيط الحوادث المرورية البسيطة في إمارة دبي بعد أن شمل عملها مناطق الدولة كافة.

وأكد الحارثي أهمية توثيق المعلومات من مصادرها المعتمدة؛ لتحري صحتها قبل نشرها، وذلك في إطار الشفافية وتمليك المجتمع المعلومات صحيحة.

وقال إن المصدر الذي استند إليه الخبر أكد عدم التصريح أو إعطاء المعلومات التي تم نشرها، ودعا إلى عدم نشر المعلومات إلا بعد التأكد من صحتها من المصادر المصرح لها بالتصريح لوسائل الإعلام، لافتا إلى أن الشركة، وفي حال التنسيق مع أية جهة معنية، ستعلن ذلك بصورة رسمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات