وفاة طالبة ثانوية عامة دهساً بعد نزولها من حافلة مدرستها في دباالفجيرة

توفيت الطالبة المواطنة "ن.ع.ر- 17 عاما " في المرحلة الثانوية العامة بعد ست ساعات قضتها في المستشفى في حالة حرجة إثر تعرضها لحادث دهس أثناء نزولها من الحافلة المدرسية بمنطقة دبا الفجيرة.

وأفاد رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الفجيرة، الرائد الدكتور سعيد الحساني لـ "البيان" انه فور تلقيهم للبلاغ في الساعة الحادية عشرة صباحا عن وقوع حادث دهس طالبة في الثانوية العامة، توجهت على الفور سيارات الشرطة والإسعاف إلى الموقع وتبين أن الطالبة تعرضت لإصابات بليغة وكسور في أجزاء متفرقة من الجسم، وعلى وجه السرعة تم نقلها للمستشفى إلى قسم العناية الفائقة في حالة حرجة.

وحول ملابسات الحادث قال الحساني إن الطالبة بعد انتهاء الدوام المدرسي استقلت حافلة العودة إلى المنزل وعند توقفت الحافلة في الجهة المقابلة للحي السكني الذي يقع فيه منزل عائلتها، وأثناء محاولة الطالبة عبور الشارع تفاجأت بقدوم سيارة مسرعة باتجاهها تقودها سيدة مواطنة" تدعى "م.م" لم تستطع تفاديها لتصطدم بها بقوة، ولتقذف بها بعيدا مسافة 60 قدما، نجم عنه تعرض الطالبة لإصابات بليغة وكسور مضاعفة ونزيف داخلي، نقلت على إثرها لتلقي العلاج اللازم إلا أنها فارقت الحياة في الساعة السادسة والنصف مساء الأمس متأثرة بإصاباتها البليغة.

وعبرت القيادة العامة لشرطة الفجيرة عن أسفها البالغ لوفاة الطالبة، في حادث الدهس وأكدت أن السائقة تم توقيفها والتحقيق جار معها، داعية المولى عز وجل ان يلهم ذويها الصبر والسلوان، على فقدانهم ابنتهم .

وطالبت الشرطة جميع السائقين بضرورة الانتباه وتخفيف السرعة والحذر عند الاقتراب من الحافلات المدرسية لتجنب الحوادث الخطيرة، وتسهيل عبور الطلبة، وضرورة التقيد بقوانين السير وقواعد المرور، وتجنب السرعة الزائدة حفاظا على سلامتهم وسلامة الآخرين في الطريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات