شهد مناقشة رسالة ماجستير في الإستراتيجية الأمنية لاستخدام الطاقة النووية

وزير البيئة يشيد بجهود أكاديمية شرطة دبي البحثية

وزير البيئة يترأس لجنة المناقشة من المصدر

أشاد معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد، وزير البيئة والمياه، بالدور الأكاديمي والبحثي لأكاديمية شرطة دبي، ونشاطها العلمي المتميز في مجال إعداد رسائل الماجستير في القانون وعلوم الشرطة، وكان معاليه قد شهد مناقشة رسالة "ماجستير" في علوم الشرطة وإدارة الأزمات الأمنية، للباحث ناصر عبد الواحد عبد الرحمن العــور، حول (الإستراتيجية الأمنية لاستخدام الطاقة النووية بدولة الإمارات)، وحصل فيها على تقدير امتياز.

وأشار معاليه إلى أنه خير دليل على تميز الأكاديمية أطروحة "الماجستير" التي ناقشها الباحث، موضحا أنها تتناول إحدى الموضوعات الهامة والحيوية التي تتعلق بالأمن الوطني، وأمن كل من يقيم على امتداد إقليم دولة الإمارات، حيث إن الرسالة تتناول موضوع الأزمات الأمنية التي يمكن أن تحدث بسبب استخدام الدولة للبرنامج النووي في الأعمال السلمية، مبيناً أن الباحث استطاع التعرض في أطروحته للأزمات التي يمكن أن تنشأ بسبب أي عوامل طبيعية أو غير متوقعة نتيجة لاستخدام هذا البرنامج وبما يحافظ على الأمن والسلامة لجميع المواطنين والمقيمين بالدولة.

وقد نوه معاليه من خلال رئاسته لجنة المناقشة والحكم على الرسالة، بأن الرسالة على الرغم من تميزها، إلا أن الباحث يحتاج التنويه إلى بعض الأمور العلمية الهامة والفنية التي تتصل بالبرنامج النووي، حيث ذكّر الباحث إنه كان يتعين عليه التركيز فقط على الأزمات التي تنشأ بسبب الاستخدام السلمي للطاقة النووية، وكان يتعين عليه أيضا أن يتناول في هذا الشأن الأزمات الأمنية التي حدثت في مفاعل (فوكوشيما)، ذلك أن البرنامج النووي الإماراتي وجد فقط للاستخدام السلمي، وأشاد معاليه بالتوصيات التي خرج بها الباحث في رسالته، إذ إنه يمكن الاستفادة منها بالنسبة لهذا البرنامج.

وبهذه المناسبة هنأ اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مدير أكاديمية شرطة دبي، والعقيد الدكتور غيث غانم السويدي، نائب المدير لشؤون التعليم والدعم، الباحث لحصوله على تقدير امتياز، كما أشاد مدير الأكاديمية ونائبه بلجنة المناقشة والحكم على الرسالة التي ترأسها معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وضمت في عضويتها اللواء الدكتور محمد مدحت المراسي، أستاذ علوم الشرطة بأكاديمية الشرطة بجمهورية مصر العربية، عضوا، والدكتور خالد أحمد عمر، المستشار القانوني لشرطة دبي وأمين عام مجلس إدارة أكاديمية شرطة دبي، عضوا، واللواء .م أسامة منصور السواح، أستاذ مشارك مادة إدارة الأزمات والتخطيط الاستراتيجي بأكاديمية شرطة دبي، مشرفا وعضوا.

حضر المناقشة اللواء الدكتور محمد أحمد بن فهد، والعقيد الدكتور غيث غانم السويدي، والدكتور علي حمودة، عميد الأكاديمية، والدكتورة مشكان العور، مدير كلية الدراسات العليا، والمقدم الدكتور فيصل حسن البنا، رئيس قسم الدكتوراه، والملازم أول فهد جاسم الغص، رئيس قسم الإعلام في إدارة العلاقات العامة، وعدد من الضباط وأعضاء هيئة التدريس.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات