وفد الطيران العربي يطّلع على تقنيات شرطة أبوظبي في المطارات

اطّلع وفد من الهيئة العربية للطيران المدني، التابعة لجامعة الدول العربية، على جهود شرطة أبوظبي في الاستفادة من التقنيات الحديثة، وتوظيفها بالمطارات؛ خلال زيارته لإدارة شرطة أمن المنافذ والمطارات بشرطة أبوظبي.

والتقى العقيد خميس مصبح المرر، مدير الإدارة، الوفد في معهد أمن المنافذ، وقدم نبذة عن مراحل التطوير التي انتهجتها شرطة أبوظبي لتعزيز المسيرة الأمنية. وشرح للوفد إجراءات شرطة أبوظبي في مجال أمن المنافذ والمطارات، والتي تهدف إلى دعم مجالات التطوير بما يحقق تقديم الخدمة المتميزة من حيث سرعة الإنجاز؛ ودقة الأداء وتطبيق معايير الجودة العالمية، فضلاً عن الاهتمام بالجوانب الاجتماعية والإنسانية.

وثمن حمد سالم المهيري، المدير التنفيذي لشؤون أمن الطيران بالإنابة ومدير إدارة الرقابة والتفتيش بالهيئة العامة للطيران المدني، جهود شرطة أبوظبي والخدمات الأمنية والإنسانية التي تقدمها. وأشاد بتميز شرطة أبوظبي ضمن الأجهزة الأمنية في المنطقة، وعلى مستوى العالم بالأخذ بكل جديد في مجال التقنيات والتكنولوجيا الحديثة في مجالات العمل الشرطي، حتى أصبحت محط أنظار الجميع، فضلاً عن دورها الرائد في التواصل مع مؤسسات المجتمع؛ لافتاً إلى أن الزيارة تأتي في إطار التعاون المشترك بين الجهتين.

وذكر أن الوفد زار الدولة لحضور اجتماع لجنة أمن الطيران للهيئة العربية للطيران المدني، وهي إحدى مؤسسات جامعة الدول العربية المختصة بالطيران المدني. وكان الوفد استمع، خلال الزيارة، إلى شرح عن بعض الأجهزة الحديثة المستخدمة في مجالات العمل الشرطي والأمني، وشهد بياناً عملياً للإجراءات المتبعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات