الإمارات تواصل إغاثة شبوة والمكلا وتجهّز شبكة مياه في لحج

صورة

تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي جهودها الإنسانية والإغاثية على الساحة اليمنية، إذ كثّفت الهيئة من وجودها الإنساني بمحافظة شبوة اليمنية، في إطار خطتها الإستراتيجية لدعم المحافظات اليمنية المحررة، وتقديم المساعدات الخدمية والإنسانية والتنموية، امتثالاً لتوجيهات القيادة الرشيدة بالوقوف إلى جانب الشعب اليمني الشقيق.

وواصلت الهيئة ضمن سلسلة حملاتها الإنسانية والإغاثية، إمداد محافظة شبوة اليمنية بالمساعدات الغذائية، من خلال تسيير ثلاث قوافل إغاثية لأبناء وأهالي مدينة الحوطة بمديرية ميفعة بمحافظة شبوة، تضمنت ألفي سلة غذائية متنوعة المكونات متضمنة أصناف الغذاء الرئيسي.

وأكّد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة شبوة محمد سيف المهيري خلال تدشين عملية التوزيع، حرص الهيئة على التكثيف من وجودها الإنساني لتقديم المزيد من المساعدات على أبرز من صعيد أبرزها الإغاثي والتنموي.

وأوضح المهيري أن الهيئة تستجيب اليوم وللمرة الثالثة على مدى أربعة أشهر لنداءات الاستغاثة الإنسانية التي يطلقها أهالي مدينة الحوطة للحصول على الدعم الغذائي والخدمي، لافتاً إلى تلمس الهيئة عن كثب للأوضاع الإنسانية المأساوية التي يعيشها معظم سكان وأهالي المدينة والمديرية بشكل خاص والمحافظة بشكل عام.

واستعرض المهيري جملة من الحملات الإنسانية التي تبنت الهيئة تنفيذها خلال الفترة الماضية بمديرية ميفعة، أبرزها دعم مؤسسة كهرباء الحوطة ومركز غسيل الكلى بمقطورتين من الوقود إلى جانب قوافل من المساعدات الإغاثية.

وأشاد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بشبوة بتعاون أهالي ووجهاء مدينة الحوطة مع أعضاء فريق الهلال بشبوة، وتذليل الصعوبات أمامهم لتسهيل عملهم الإنساني بالمدينة، مثنياً على دور قوات النخبة في استقرار المدينة واستتاب أوضاعها بما يكفل وصول المساعدات العاجلة لمستحقيها في أسرع وقت ممكن.

من جهتهم، أعرب أهالي وسكان مدينة الحوطة بميفعة عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة على عونهم الإنساني الذي يخفف عنهم أعباء وتكاليف المعيشة، مثنين على ما تقوم به دولة الإمارات وذراعها الإنساني باليمن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي من أعمال خيرية وإنسانية.

إلى ذلك، قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية لأهالي حافه البدو وجول الشفاء في مديرية المكلا اليمنية. وأوضح نائب فريق الهلال الأحمر الإماراتي في حضرموت أحمد النيادي، أن هذه الحملة تهدف إلى تحسين الحياة المعيشية للأهالي عبر تقديم مساعدات إنسانية وإغاثية وتنموية، منوهاً بأن هذه المساعدات تندرج في سياق الجهود التي تبذلها دولة الإمارات في مجال العمل الخيري والإنساني.

وقال إن الهدف من الحملة سد الفجوة الغذائية لدى هذه الأسر التي تسببت الأوضاع الإنسانية والاقتصادية في اتساع الفقر والبطالة، مشيراً إلى أنّ أن من شأن هذه المساعدات التخفيف إلى حد كبير من معاناة الأهالي.

من جهتهم عبر الأهالي عن فرحتهم بالمساعدات التي أعادت رسم البسمة على وجوههم، مشيدين بالجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية حكومة وشعبا في عملية الإغاثة المستمرة لأبناء حضرموت خاصة والشعب اليمني عامة، والتي لها دور أساسي في تخفيف ما يعانونه من ضيق في الحياة نتيجة لانقلاب الحوثيين.

توقيع اتفاقية

كما وقعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي اتفاقية، أمس، مع محافظة لحج يتم بموجبها تجهيز شبكة المياه لمنطقة العند وتركيب مضخة تعمل بالطاقة الشمسية.وأعرب ناصر الخبجي محافظ محافظة لحج عن الشكر لدولة الإمارات على كل الدعم الذي تقدمه للمحافظة في مختلف المجالات.

وعبر أهالي محافظة لحج عن سعادتهم بهذه الخطوة التي ستخفف من معاناتهم، معربين عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على ما تقدمه من مساعدات إنسانية ضرورية ترفع عن كاهلهم أعباء الحياة المعيشية اليومية الصعبة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon