«ليبرتي ميديا» تنجح في تقديم الفورمولا بنكهة أميركية مشوقة

لم يكن المالكون الجدد لحقوق بطولة العالم للفورمولا واحد، مجموعة «ليبرتي ميديا» الأميركية، يحلمون ببداية أفضل لهم في سباقات الفئة الأولى، إذ كان موسم 2017 مشوقاً بكل ما للكلمة من معنى.

وأعطى سباق جائزة الأميركيتين الذي أقيم في 22 أكتوبر في أوستن (تكساس)، معقل «ليبرتي ميديا»، فكرة عن الفورمولا بالنكهة الأميركية، إذ تم تأخير موعد التجارب التأهيلية لتجنيب الجمهور الانتظار طويلاً قبل حضور حفل المغني جاستن تمبرلايك.

كما استعان المنظمون بكبار النجوم للترويج للحدث، والتقاط الصور التذكارية مع الحاضرين في الحلبة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon