البيروفي بورغا بريء من تهم الفساد في قضايا «فيفا»

برأت هيئة المحلفين في إحدى محاكم مدينة نيويورك الأميركية أول من أمس، أحد المسؤولين السابقين عن كرة القدم في البيرو، الذي يحاكم في إطار فضائح الفساد التي هزت الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، بعد أيام من إدانة مسؤولين آخرين من أميركا الجنوبية.

ووجدت الهيئة، أن مانويل بورغا الذي تولى رئاسة اتحاد الكرة في بلاده حتى 2014، وسبق له شغل منصب عضو في لجنة التطوير في الفيفا، غير مذنب بتهمة ابتزاز الأموال، بحسب ما أكد مكتب المدعي العام الأميركي في بروكلين.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon