شباب الأهلي-دبي والشارقة.. تحسين المراكز

يستضيف شباب الأهلي- دبي نظيره الشارقة على ملعب استاد راشد في الثامنة من مساء اليوم، في ختام الجولة 16 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، يسعى الفريقان إلى تحسين المراكز وخاصة أصحاب الأرض،، بعد تأكد ابتعاد شباب الأهلي دبي عن المنافسة على الدرع، فيما يرغب الملك الشرقاوي، في استعادة نغمة الانتصارات، وتأكيد موقعه في المنطقة الدافئة.

يدخل مهدي علي، ولاعبو شباب الأهلي- دبي، المباراة بروح معنوية عالية، بعدما نجح الفريق، في العودة إلى الانتصارات، بعد غياب 10 جولات، بالفوز على مستضيفه الإمارات في الجولة الماضية بهدفين نظيفين، ليرتفع رصيده إلى 20 نقطة، بالمركز السابع، وبفارق 4 نقاط عن الشارقة، والذي خسر آخر مباراتين أمام الوصل 1-2 وحتا 1-3، وتجمد ترتيب الفريق عند المركز الثامن.

معاناة

وتتواصل معاناة شباب الأهلي- دبي، مع الغيابات الكثيرة عن صفوفه، وهي مشكلة يبدو أنها ستتواصل لفترة طويلة هذا الموسم، ويقول عنها مهدي علي مدرب الفريق: لا جديد بالنسبة لقائمة الفريق، ويستمر غياب ماكيتي ديوب وماجد حسن ولوفانور للإصابة، وعبد العزيز صنقور للخدمة الوطنية، بينما عاد خميس إسماعيل إلى التدريبات، وشارك في آخر تدريبين مع الفريق، وكذلك انضم حسن إبراهيم، إلى التدريبات الأخيرة للفريق.

ويراهن مهدي، على ارتفاع معنويات اللاعبين، بعد عودة شباب الأهلي- دبي، إلى طريق الانتصارات في الجولة الماضية، ويقول: الفريق يسير في خط تصاعدي، معنوياً وفنياً، وهذا مؤشر إيجابي لبقية مشوار الدوري، خاصة بعد اكتمال الصفوف، وعودة اللاعبين المصابين، وهدفنا تقديم المستوى الجيد، والذي يليق بسمعة النادي ومكانته، وأن نكون عند تطلعات الجماهير، بمشاهدة عروض فنية راقية وأداء مشرف، وفي نفس الوقت فإن الفريق ينافس بجدية، من أجل تحسين مركزه، والتواجد في المكان اللائق.

نقلة

وأبدى مهدي رأيه حول مستوى الشارقة، بقوله: الشارقة حقق نقلة كبيرة في جدول الترتيب، وقدم أداءً طيبًا، بقيادة مدربه عبد العزيز العنبري، وأتوقع مباراة قوية ومثيرة بين الفريقين، والإثارة التنافسية تعطي نكهة جميلة للمباريات، خاصة بحضور الجماهير بأعداد كبيرة، الأمر الذي يحفز اللاعبين لتقديم مستويات أفضل، وهذه ميزة كرة القدم ومتعتها، وأتمنى أن تحظى المباراة بحضور جماهيري كبير، كما تعودنا في مواجهات الفريقين السابقة.

تفاؤل

وعبر عبد العزيز العنبري مدرب الشارقة عن تفاؤله بمستوى إعداد فريقه متوقعاً ردة فعل قوية للاعبين في المباراة كاشفاً عن استمرار غياب متوسط الدفاع محمد جابر بجانب المهاجم محمد إبراهيم حسب بنود عقد إعارتهم من نادي شباب الأهلي دبي والذي يمنع مشاركتهم في مواجهات الفريقين بجانب غياب ماجد سرور وخالد الزري لظروف عملية.

وأشاد العنبري بمستوى شباب الأهلي في المباريات الأخيرة والتي شهدت تصاعداً ملحوظاً في مستوى الفريق متمنياً ظهور الشارقة بشكل طيب يسمح له بالمنافسة رغم النتائج السلبية للفريق في المباريات الأخيرة لكنه استطرد قائلاً: صحيح أن النتائج كانت سلبية في المباريات الأخيرة للشارقة لكن الأداء لم يكن بذلك السوء وكان الفريق يؤدي بصورة جيدة كما كنا في مباراة الوصل لكن استغلال الفرص هو ما كان ينقصنا وهو أمر مهم للخروج بالنقاط.

وأوضح العنبري أن الجهاز الفني عمل كثيراً على الجانب النفسي في الفترة الأخيرة حتى يستعيد اللاعبون ثقتهم وقال: بعد الخسارتين والتي قدمنا فيها مستوى ليس بالسيء عملنا على الجانب النفسي للاعبين،ونأمل عودة الفريق من بوابة شباب الأهلي.

عودة

وعبر المدرب عن سعادته بعودة المحترف ويلتون سواريس من الإيقاف الذي حرمه من قيادة هجوم الملك في مباراة حتا الأخيرة مشيراً في الوقت نفسه إلى اعتماد الفريق على الجماعية في الأداء وهو ما طبقه المدرب في التدريبات الأخيرة.

رفض المدرب الحديث عن أخطاء أي لاعب بصورة منفردة مشدداً على أن كرة القدم لعبة جماعية والأخطاء يتحملها الجميع مبيناً عدم تركيزهم على السلبيات بقدر ما يعمل الجميع على حلها، وأشاد العنبري بحارس الفريق أحمد ديدا قائلاً: أحمد ديدا يقدم مستويات طيبة في الفترة الأخيرة وأنقذ مرمانا من أهداف عدة وندعم جميع اللاعبين.

وشدد العنبري على عدم وجود أفضلية لأي فريق على الآخر مطالباً لاعبيه باستغلال الفرص باعتبارها مفتاح الفوز.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon