سعود بن صقر يتوج الفائزين في «نصف ماراثون» رأس الخيمة

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أن سباق نصف ماراثون رأس الخيمة قصة نجاح تعكس تميز دولة الإمارات - بلد الأمن والاستقرار - في استضافة الأحداث العالمية الكبرى.

جاء ذلك خلال حضور سموه النسخة الـ12 من سباق نصف ماراثون رأس الخيمة 2018 الذي شهد مشاركة سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة لمسافة 21 كلم، إضافة إلى 3 آلاف و470 عداء وعداءة من 103 دول وتوج به الكيني بيدان كاروكي في فئة الرجال ومواطنته فانسي شيموتاي في فئة السيدات.

وأشار صاحب السمو حاكم رأس الخيمة إلى أهمية الرياضة لصحة الإنسان،لافتاً سموه إلى أن الروح الرياضية التي يتحلى بها الجميع تمنحهم فرصة التعايش مع محيطهم بطريقة حضارية في ظل التسامح والقبول بالمنافسة الشريفة في كل أنحاء الدولة التي تنعم بالأمن والسلام والاستقرار والمحبة والسعادة.

وأشاد سموه بالجهود الكبيرة التي بذلت من قبل المعنيين بتنظيم الماراثون وتهيئة الظروف الملائمة لنجاحه وتطوره بعد تزايد عدد المشاركين من الجنسين وسط أجواء السعادة والتجمع الرياضي الإيجابي للمنافسة الشريفة على المراكز الأولى.

تتويج

وحرص صاحب السمو حاكم رأس الخيمة على متابعة السباق وتتويج الفائزين بالمراكز الأولى وقدم التهنئة لهم على الجهود التي قاموا بها للوصول إلى منصة التتويج، كما حرص سموه على التقاط الصور التذكارية مع المشاركين وأفراد الجمهور والأطفال في أجواء رائعة عكست درجة النجاح الكبيرة للنسخة الجديدة من نصف الماراثون.

بدوره عبر سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي عن سعادته بالمشاركة في السباق من البداية إلى النهاية وسط أجواء السعادة التي أحاطت بالمشاركين من جميع الجنسيات في النسخة الـ12 من الماراثون الذي يبرز مكانة إمارة رأس الخيمة من الناحية السياحية، وقال سموه: إن التوقيت كان جيداً لاستضافة الحدث بفضل الأجواء المثالية الموجودة، متمنياً أن تكون النسخة المقبلة من السباق بالمستوى ذاته الذي كان حاضرا لتأكيد النجاح الذي تحققه الإمارة في استضافة الأحداث الرياضية المختلفة.

 

حاكم رأس الخيمة خلال متابعته «نصف الماراثون» | وام

الفائزون

وشهد الماراثون في نسخته الـ12 أمس تتويج الكيني بيدان كاروكي بالمركز الأول في فئة الرجال بزمن قدره 58 دقيقة و42 ثانية ليحافظ على اللقب بعد منافسة قوية من المشاركين.

ونجح كاروكي بكسر رقمه السابق وهو 59 دقيقة و10 ثوان بفارق 38 ثانية، بينما حل وصيفاً الأثيوبي جيمال يمر بزمن قدره 59 دقيقة وجاء ثالثا الكيني كيبتي كينا بزمن قدره 59 دقيقة و6 ثوان.

ونالت الكينية فانسي شيموتاي لقب مسابقة السيدات للمحترفات بزمن قدره ساعة و4 دقائق و53 ثانية وجاءت مواطنتها ماري كيفاني في المركز الثاني بزمن قدره ساعة و4 دقائق و55 ثانية وكان المركز الثالث أيضا من نصيب مواطنتهما كارولين كيري بزمن قدره ساعة و5 دقائق و7 ثوان.

من جهة أخرى نال مبارك المراشدة المركز الأول في فئة المواطنين وعبدالله السعدي المركز الثاني، بينما حلت فاطمة الرئيسي أولاً في فئة المواطنات وجاءت شمسة القاسمي في المركز الثاني، وحصد أنور القواز المركز الأول ضمن فئة المقيمين، بينما نال إسماعيل سريانج المركز الثاني في حين نالت اني ماري المركز الأول في فئة المقيمات وجاءت إيميلاي واهو في المركز الثاني، وفاز ابدول رولاند بالمركز الأول في فئة الشباب وحصد هنري ميرسل المركز الثاني، بينما نالت بب ماكنون المركز الأول ضمن فئة البنات وهبة ميرزا المركز الثاني.

فعالية مهمة

قال هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: إن نصف ماراثون رأس الخيمة أصبح فعالية معروفة ومهمة لدى المجتمع الرياضي في الدولة والعالم.

وتوقع مطر استقطاب المزيد من العدائين الدوليين في السنوات المقبلة خصوصاً من أوروبا ودول مجلس التعاون الخليجي في ظل أهمية السياحة الرياضية التي تعتبر جزءاً جوهرياً من استراتيجية «رؤية رأس الخيمة 2019» التي أطلقتها الهيئة بعدما تم رفع قيمة الجوائز المالية في النسخة الحالية إلى 1.245 مليون درهم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon