طارق بن خادم نائباً لرئيس «دولي الكراسي المتحركة»

حققت رياضة أصحاب الهمم إنجازاً جديداً في اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لرياضة الكراسي المتحركة والبتر - الأيواس، والذي أقيم على هامش دورة الألعاب العالمية للكراسي المتحركة والبتر التي تجرى أحداثها بمدينة فيلاريال البرتغالية، بمشاركة 450 شخصا من 44 دولة في أعقاب فوز مرشح الإمارات الدكتور طارق سلطان بن خادم نائباً لرئيس مجلس إدارة الاتحاد الدولي، بعد منافسات ساخنة ليحصل مرشح الإمارات على 17 صوتاً ضارباً أكثر من عصفور بحجر واحد، حيث يعد بن خادم العربي الوحيد في المجلس الجديد للاتحاد الدولي حاملاً لواء رياضة العرب البارالمبية في الاتحاد الجديد، لتتواجد الإمارات في الاتحاد الدولي للكراسي المتحركة والبتر في أعقاب حصول ممثلها على هذا المنصب الدولي الرفيع، وتلقى بن خادم التهنئة بعد نهاية أعمال الجمعية العمومية من ممثلي الوفود العربية والخليجية التي شاركت.

جهود

من جانبه، أهدى الدكتور طارق سلطان بن خادم نائب رئيس اتحاد الإمارات لأصحاب الهمم ونائب رئيس الاتحاد الدولي للكراسي المتحركة والبتر الفوز، إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وإخوانه حكام الإمارات، والى أسرة رياضة أصحاب الهمم، والذي جاء متزامنا مع احتفالات الدولة بمناسبة اليوم الوطني 46.

ووصف بن خادم المنافسة للحصول على مقــعد نائب الرئيس في الاتحاد الدولي بالصعبة مثمناً الجهود الكبيرة التي بذلها وفد الدولة خلال مشاركته في اجتماع الجمعية العمومية إضافة إلى وفود الدول العربية والخليجية على دعمها ومساندتها لمرشح الإمارات حتى تكللت هذه المساعي بالنجاح.

فوز

وقال بن خادم: إن فوز الإمارات يمثل شهادة نجاح لرياضة أصحاب الهمم بالدولة ومكسباً للعرب مشيراً إلى أن الفرحة أضحت فرحتين، فرحة بمناسبة العيد الوطني وفرحة أخرى بحصول الإمارات على هذا المقعد. وأضاف: إن الاهتمام الكبير الذي تجده رياضة أصحاب الهمم من قيادتنا الرشيدة ظل يجني ثماره فرسان الإرادة في أعقاب الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية مما انعكس إيجاباً على مسيرة المنتخب.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon