مواصلة تحقيق الجودة في الأداء تطلعاً للوصول إلى العالمية

«أبوظبي الرياضي» يعرض خططه الاستراتيجية على أندية العاصمة

استعرض مجلس أبوظبي الرياضي الخطط الاستراتيجية للمجلس لعام 2010 وعرض الخطوات السليمة في التخطيط والنهج الصائب في تنفيذ وتطبيق الخطط للمشاريع التطويرية الهادفة، وذلك خلال ورشة العمل التي نظمها للأندية الرياضية في العاصمة أبوظبي وإدارتها بحضور هديل المصري مستشارة مجلس أبوظبي الرياضي، وحضور الإدارات التنفيذية والمالية والإدارية والتسويقية والإعلامية لأندية العاصمة باعتبارها منظومة عملة متكاملة تطمح لتحقيق الجودة في الأداء وفقا للمعايير والمستويات الدولية وصولا للعالمية.

وأكد محمد إبراهيم المحمود الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي بان المجلس في خططه الرامية للتطوير والارتقاء يواصل خطواته للنهوض بكافة المحاور لتحقيق التقدم الرياضي وتعزيز التنمية الرياضية بصورة شاملة في أبوظبي من خلال برامجه ومشاريعه ومبادراته التي تساعد على خلق بيئة رياضية فاعلة تسهم في إحداث النقلة النوعية في الرياضة، وتعزز دور الوعي والثقافة الرياضية لكل شرائح المجتمع والعمل على دعم وتعزيز الخطط الطموحة للأندية الرياضية لتوازي نظيرتها العالمية بصورة قياسية.

وأضاف المحمود ان الورشة التي أقامها المجلس للأندية الرياضية في أبوظبي تؤكد على الحرص الكبير للتطوير والاهتمام من خلال اتباع الخطط المنتظمة التي تتماشى مع الخطة الاستراتيجية لمجلس أبوظبي الرياضي ليسهم في تحقيق الاحترافية في النهج العملي والعلمي لدى الإدارات التنفيذية لأندية العاصمة ما يساعد على تكوين قاعدة رياضية متينة من كافة الجوانب الفنية والإدارية والتسويقية والاستثمارية، وبذلك يجعلنا نقف عند مسافة قريبة من الأندية العالمية.

ومن جانبها أكدت هديل المصري مستشارة المجلس بان الورشة أقيمت للأندية الرياضية في أبوظبي، واستعرض فيها استراتيجية المجلس لعام 2010 والساعية لتطوير الرياضة وتنمية الإمكانيات واتباع الخطوات الاحترافية وتطوير الكوادر الرياضية ورفع الأداء العام للوصول إلى مصاف الأندية العالمية عبر قنوات التخطيط والإدارة واتباع المنهجية الرياضية لترجمة رؤية حكومة إمارة أبوظبي.

وأشارت المصري إلى أن الهدف الرئيسي من الورشة تجسد في تعميم الأولويات التسع لاستراتيجية مجلس أبوظبي الرياضي على الأندية الرياضية، وتم عرضها بصورة تفصيلية لكي تقوم الأندية بتبني تلك الأولويات في خططها ومنهجيتها الرياضية، والعمل على تقديم مبادرات رياضية هادفة تنسجم مع الأولويات التسع مما يساعد على توحيد الرؤية لدى جميع الأندية المنضوية تحت مظلة مجلس أبوظبي الرياضي ويمكنها من تحقيق التكامل في منظومة العمل بصورة دقيقة ومحترفة ومتقنة ما يقودنا نحو نقلة نوعية كبيرة في دعم وتعزيز مسيرة الرياضة في أبوظبي.

وتابعت المصري حديثها بالقول إن الحضور الكبير الذي شهدته الورشة من كافة المديريين التنفيذيين والإدارات العاملة تحت مظلتهم، شكل علامة تفوق وإعجاب كبيرين نظرا للتعاون الكبير الذي ترتبط به الأندية مع بعض في برامجها التطويرية، مؤكدة بان الورشة شهدت تفاعلا ايجابيا رائعا حول الخطة الاستراتيجية لمجلس أبوظبي الرياضي والأفكار البناءة التي قدمتها الأندية للخروج بنتائج مثمرة ومكتسبات كبيرة في المشوار المقبل.

واختتمت مؤكدة بان المثالية الرائعة التي اتسمت بها استراتيجية نادي العين الرياضي جعلتنا نقوم بعرض تلك الخطة على جميع ممثلي الأندية الحاضرة في الورشة، لما تملكه من مبادرات قيمة وخطط متميزة تنسجم مع المعايير الدولية المحترفة وتساعد على بلورة الأهداف بصورة عملية سلسة، مؤكدة على أن أندية أبوظبي باتت تملك الحس العلمي في التخطيط الاستراتيجي الرياضي مما يسهم في اختصار المسافة في بلوغ المستوى العالمي بصورة كبيرة.

مؤنس برهان

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

الأكثر شعبية

الفيديو الرياضي

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

  • البوسنة والهرسك: جنة البلقان تستهوي الخليجيين

    يتعاظم حضور البوسنة والهرسك في برامج السياح الخليجيين بعد أن بدأ الناس يعرفون ما تقدمه البلاد. وليست الطبيعة البكر والخضرة الغنّاء ومناظر الطبيعة الجبلية والأنهار والبحيرات الصافية إلا غيضاً من فيض مما يجذب الزوار ويأسر الأنظار.

  • ماليزيا: أرض الأحلام تغري ضيوفها لزيارتها

    أنت الآن في أرض الأحلام التي تستقبلك بـ «سلامات تانغ» والتي تعني «مرحباً في اللغة الماليزية»، وتعبر عن مشاعر الصداقة والمحبة الدائمة لدى الماليزيين.

  • جورجيا: الرقص مع السحاب على سفوح الجبال

    طبيعة تسحر القلوب، ومناظر خلابة أقرب إلى لوحات فنية رسمها فنان، إنها جورجيا هذا البلد الذي يشتهر بمناطق الجذب السياحية الكثيرة، وبموارده الطبيعية المتمثلة في الأنهار والعيون والجبال.

  • غالواي: منحدرات الأطلسي والمحار بانتظاركم

    ما أول ما يخطر في بالك عندما تفكر بإيرلندا؟. للوهلة الأولى يخطر ببالي بيرس بروسنان أحد أبطال السلسلة الشهيرة جيمس بوند. فيلم هاري بوتر الذي صور في منحدرات موهر الساحرة.

  • دبلن: عاصمة السياحة والثقافة والمهرجانات

    تتميز ايرلندا بمجموعة كبيرة ومتنوعة من مقومات الجذب السياحي، فهي تضم كل شيء يمكن أن تفكر فيه، من الطبيعة الساحرة إلى الجبال والمنحدرات والبحيرات والمناطق التراثية والتاريخية

Happiness Meter Icon