اختتام منتدى الطاقة العالمي في أبوظبي

المزروعي: 70 دولاراً للبرميل لا يستدعي تغيير قرار «أوبك»

شدد معالي سهيل المزروعي، وزير الطاقة والصناعة، على أن أسواق النفط العالمية لا تشهد حالياً تغييرات ضخمة أو تغييرات كبيرة متوقعة على المدى القصير تدفع منظمة الأقطار المصدرة للبترول «أوبك» على تغيير قرارها باستمرار تمديد خفض إنتاج النفط. قائلاً: إن وصول سعر البرميل إلى 70 دولاراً لا يستدعي تغيير قرار «أوبك»، ولكن علينا أن ننتظر وألا نقلق مطلقاً.

وقال في جلسات الدورة الثانية لمنتدى الطاقة العالمي، الذي اختتم أعماله أمس، في فندق فور سيزون في جزيرة المارية بأبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قال: نعم هناك زيادة في أسعار النفط حالياً ونحن سعداء بها، لكننا نحتاج لوقت لتقييمها، وفترة أسبوع غير كافية بل علينا أن ننتظر لربع سنة على الأقل.

ونوه إلى أن ارتفاع أسعار النفط حالياً «صحي للغاية»، ويخدم الأسواق والمنتجين، مشدداً على أن هذا النجاح يؤكد الموقف القوي لأعضاء منظمة أوبك والمنتجين وهدف الجميع أن تصل الأسواق لمرحلة الاستقرار والتوازن والأسعار العادلة للجميع، ولن يتحقق ذلك إلا بتقليص الفائض الذي ما زال كبيراً ويصل لنحو 100 مليون برميل.

اختتام

وكانت الدورة الثانية لمنتدى الطاقة العالمي التي نظمها المجلس الأطلسي الأميركي بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة وشركات «أدنوك» و«مبادلة» و«مصدر» قد اختتمت أعمالها في فندق فور سيزون في جزيرة المارية بأبوظبي بمشاركة وزراء ومسؤولين من الإمارات وعدد من الدول العربية والأفريقية والأوربية وأميركا وأكثر من 350 متحدثاً يمثلون كبريات الشركات والمؤسسات الفاعلة في قطاع الطاقة على المستويين الإقليمي والعالمي.

وبحثت جلسات المنتدى الذي يعقد على هامش منتدى أبو ظبي للاستدامة التحديات التي تواجه قطاع الطاقة والاستدامة والفرص المستقبلية.

وتضمنت أعمال اليوم الثاني من المنتدى جلسة حول «الابتكار في دولة الإمارات» تحدث فيها مصبح الكعبي الرئيس التنفيذي لقطاع البترول والبتروكيماويات في شركة مبادلة للاستثمار، كما تضمنت فعاليات أمس، جلسات عامة تناولت مستقبل منظمة أوبك وأسواق النفط ومستقبل قطاع النقل والطاقة النووية، كما أطلق المجلس الأطلسي أمس، مجموعة من التقارير التي تم إعدادها أخيراً بعنوان «صياغة مستقبل النفط والغاز في العراق» و«الطاقة: القوة الكامنة وراء زيادة مشاركة المرأة في دول الخليج» و«الاستثمار في الطاقة الكهربائية والطاقة المتجددة».

ريادة

وأكدت مناقشات وجلسات المنتدى على مدى اليومين الماضيين ريادة دولة الإمارات في التكامل بين الطاقة التقليدية (الأحفورية) والمتجددة من خلال استراتيجية متزنة للطاقة تتماشى مع خطط الدول الأوروبية التي تؤكد دائماً نجاح هذه الاستراتيجيات طويلة الأمد.

وشدد فريدريك كيمب رئيس المجلس الأطلسي - المؤسسة البحثية الأميركية ومقرها واشنطن –على نجاح الدورة الثانية للمنتدى، مؤكداً أنها تؤكد على ريادة دولة الإمارات في قطاع الطاقة التقليدية والمتجددة على حد سواء.

وتناولت جلسات المنتدى أمس، التوقعات لأسعار النفط خلال 2018 وتقديرات بأن يتراوح سعر البرميل بين 60 إلى 70 دولاراً، فيما يصل المتوسط السنوي للأسعار لأكثر من 55 دولاراً للبرميل، إضافة إلى تأكيد «أوبك» على التزام الدول بخفض الإنتاج وتعزيز الاستقرار في الأسواق.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon