200 مطور عقاري هندي يعرضون مشاريعهم بدبي

انطلقت أمس في دبي فعاليات معرض العقارات الهندي بمركز دبي التجاري العالمي. ويقدم العرض الذي يتواصل لمدة 3 أيام يستمر ثلاثة أيام، مئات المشاريع لأكثر من 200 مطور عقاري تجمعوا من 14 ولاية هندية لعرض مشاريعهم على أبناء الجالية الهندية في الإمارات. وافتتح المعرض سلطان بطي بن مجرن، المدير العام لدائرة الأراضي والأملاك بدبي بحضور فيبول، القنصل الهندي العام في الإمارات.

وقال جاكساي شاه، رئيس المعرض: الوقت الحالي هو الوقت المناسب للاستثمار في العقارات في الهند مع الأخذ بعين الاعتبار أن متوسط النمو في الأسعار يتجاوز 20٪ سنوياً ، ومن المرجح أن يرتفع إلى 30٪ سنوياً. وفيما حظيت أسواق مثل مومباي وبنغالور بمعدلات نمو بحدود 15٪ خلال العام الماضي.

هناك أخبار جيدة عن المدن الصغيرة، حيث تشهد كوتشي نمواً بأكثر من 25٪ سنوياً، ومن المتوقع أن تزداد مساهمة العقارات في الناتج المحلي الإجمالي للهند من 6.3٪ حالياً إلى ما يقرب من 13٪ بحلول عام 2025.

وقال شوب غانغولي، نائب الرئيس الأول للمبيعات في مجموعة بريستيج: عوامل مثل التوسع الحضري السريع، وزيادة الهجرة إلى المدن الكبرى، وتركيز الحكومة على البنية التحتية والإسكان بأسعار معقولة، ستعطي الزخم المطلوب، دفع إلى القطاع العقاري. مع الشفافية والتوحيد في القطاع، وزيادة المساءلة والانضباط المالي للمطور، وهيكل ضريبي موحد في جميع أنحاء البلاد وأسعار مستقرة في القطاع، لا يمكن أن يكون هناك وقت أفضل للشراء من الآن.

وشهدت العقارات الهندية موجة من التفاؤل في أعقاب تطبيق قانون التنظيم العقاري والتنمية لعام 2016 وضريبة السلع والخدمات، مما يعطي المشترين الثقة للاستثمار في صناعة أصبحت الآن أكثر تنظيماً. للمطورين، أيضاً، فإن هذه الخطوة تضمن تطهير العناصر المشكوك فيها، وإفساح المجال لمشاريع أكثر جودة وإطار مناسب وأفضل للعمل.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon