لتعهيد خدمات التسجيل والترخيص التجاري حول العالم

شراكة بين «اقتصادية دبي» و«في إف إس جلوبل»

وقعت اقتصادية دبي، ممثلة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري، اتفاقية تعاون مع شركة «في.اف.اس جلوبال» المتخصصة في تقديم خدمات التأشيرات، بالإضافة إلى خدمات المواطنين عبر 129 دولة حول العالم، تقوم بموجبها الشركة بتقديم الخدمات الإلكترونية الخاصة بطلبات خدمات التسجيل والترخيص التجاري من حجز الأسماء التجارية، والحصول على الموافقات الأولية، وتجديد وإلغاء الرخص، وإصدار وتعديل وإلغاء التصاريح التجارية وذلك من خلال مختلف فروعها المنتشرة داخل وخارج الإمارات.

وتأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية اقتصادية دبي الرامية إلى تسهيل مزاولة الأعمال وبدء النشاطات التجارية، وتوفير الوقت أمام رجال الأعمال والمستثمرين لإنجاز تعاملاتهم بكل سلاسة بإمارة دبي، بالإضافة إلى تعزيز مكانة إمارة دبي في سهولة مزاولة الأعمال التجارية، مما له الأثر الإيجابي المباشر في رفع مؤشر دولة الإمارات للتنافسية في تقرير مزاولة الأعمال الخاص بالبنك الدولي.

اتفاقية

وتنص الاتفاقية على أن تقوم شركة «في.اف.اس جلوبال» بتقديم الخدمات الإلكترونية، وتحصيل الرسوم الخاصة بطلبات الترخيص والتسجيل التجاري من خلال مكاتبها، وتتمحور هذه الخدمات في: حجز الاسم التجاري، وتجديد الاسم التجاري المحجوز، وتجديد الرخصة، وإصدار الموافقة المبدئية، وإنشاء حساب الكتروني جديد (تسجيل)، وحجز موعد (الحجز، تعديل الموعد، إلغاء الموعد)، وطباعة الرخصة، وتعديل بيانات صاحب الرخصة، وأي خدمة تقنية أخرى.

وقع الاتفاقية عمر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي؛ وسومانث كابور، المدير الإقليمي لخدمات الهوية والمواطنين - شركة «في.اف.اس جلوبال» في الشرق الأوسط، بحضور سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، وعدد المدراء التنفيذيين في اقتصادية دبي والمسؤولين من الجهتين.

وقال عمر بوشهاب: تكاتف الجهود والشراكة المستمرة بين القطاعين الحكومي والخاص، هو السبيل نحو الخروج بمشاريع ومبادرات مشتركة ذات قيمة مضافة على اقتصاد دبي، ومن شأن الشراكة مع شركة «في.اف.اس جلوبال» رفع مستوى الكفاءة، وتوفر بيئة خدمية مرموقة لمجتمع الأعمال في مختلف أنحاء العالم، وفق أرقى المعايير والممارسات الدولية المتبعة.

وقام قطاع التسجيل والترخيص التجاري بتأهيل وتدريب عدد من موظفي الشركة على الخدمات الإلكترونية لاقتصادية دبي وإجراءاتها، كما سيتم إبلاغهم عن أي خدمة أو تقنية جديدة وأي ضوابط أو أنظمة أو إجراءات أو معايير جديدة تتعلق بهذه الخدمات.

وسينظم قطاع التسجيل والترخيص التجاري اجتماعات دورية للتأكد من مدى فعالية الخدمات المقدمة من قبل الشركة، بالإضافة إلى مناقشة الاقتراحات والشكاوى المتعلقة بمستوى جودة الخدمات وطرق تحسينها.

مزايا

وأشار إلى أن المبادرة الجديدة تقدم الكثير من المزايا الإيجابية لإمارة دبي ودولة الإمارات بشكل عام، حيث إن كافة الفروع المنتشرة حول العالم ستوفر المعلومات الوافية والرد على استفسارات العملاء خارج الدولة، مما يسهل التعريف بسهولة مزاولة الأعمال وبساطة الإجراءات، مؤكداً أن هذه الآلية تتماشى مع استراتيجية الدائرة الرامية إلى تسهيل وتعزيز قنوات التواصل مع المتعاملين.

وأكد بوشهاب أن اقتصادية دبي ماضية في تدشين المزيد من المبادرات وتحقيق رؤية واستراتيجية حكومة دبي الرشيدة في تطوير الخدمات الحكومية لإسعاد المتعاملين.

وقال سومانث كابور: يسرنا إتاحة الفرصة لنا للتعاون مع اقتصادية دبي لتقديم خدمات التسجيل والترخيص التجاري عبر شبكة مراكز الخدمة البالغ عددها 2300 والمنتشرة في 129 دولة حول العالم.

وسنقوم بالتعاون مع اقتصادية دبي على إطلاق حلول مبتكرة لتقديم خدمات التسجيل والترخيص التجاري للمجتمع الدولي في مختلف الدول، والذي سيسهم بالتالي في زيادة جذب الاستثمارات الخارجية إلى دبي، والعمل على تعزيز هدف حكومة دبي في تسهيل ممارسة الأعمال التجارية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon