أنس بوخش يدعو المؤسسات الحكومية إلى تسهيل التراخيص والرسوم

صورة

لم تبدأ نجاحات أنس بوخش في مجال ريادة الأعمال بفوزه الشهر الماضي بجائزة الشارقة للمشاريع الناشئة في دولة الإمارات ضمن جوائز شبكة الشارقة للتميز الاقتصادي «الشارقة س» لعام 2016، وذلك عن مشروعه «بوخش براذرز»، فهو أيضاً أحد سفراء «جاكوار الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»، وهو أيضا رائد أعمال متسلسل بدأ عدة مشاريع، أولها نادي أهداف الرياضي، والثاني هو بوخش براذرز والذي بدأ بشكل عفوي، من خلال تواصله مع الناس، ويقول عن ذلك: لدي دائرة كبيرة من المعارف ومن ضمنهم رياضيون وإعلاميون ومؤثرون على وسائل التواصل الاجتماعي ومشاهير وممثلون ومطربون، ما جعل كثيرا من الناس يحاولون التواصل معي للوصول لهذه الشريحة.

وعلى الجانب الآخر كثير من أصدقائي ممن هم في هذا المجال كانوا يطلبون مني التفاوض بدلاً منهم أو تفحص العقد والتحدث بالنيابة عنهم، فلاحظت أن هناك فرصة لمشروع في هذا المجال، ومن هنا قمت بإنشاء شركة تسويقية تركز على إدارة وتسويق المؤثرين والمشاهير. وحققنا النجاح من السنة الأولى، خاصة وأنه لم يكن مكلفاً في البداية حيث كان يعتمد على العلاقات الشخصية وعلى خبرتي، وقدمت لنا مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي تسهيلات من ناحية التراخيص والتي ساعدتني أيضا في مشروع أهداف.

تسهيل

ويتمنى أنس اليوم وجود تفاهم أفضل بين الدوائر الحكومية وبين المشاريع الصغيرة والمتوسطة، فهناك أشياء بسيطة يمكن تحسينها مثل الرسوم والترخيص، وفهم الأنشطة التي يرغب الشباب في ممارستها، تسهيل بعض اللاممانعة من الجهات الحكومية، حيث ان هناك بعض المشاريع والتي تكون إيجابية جداً ولكنها بحاجة لأن تكون في مناطق صناعية، فلا يجب أن تواجه صعوبة للحصول على الرخصة.

من ناحية الرخصة من الضروري أن يكون الحصول عليها أمرا سهلا، وأن يكون هناك تعاون من كل الدوائر الحكومية. وبالطبع هناك مشاريع أخرى كثيرة تحتاج إلى التمويل والذي يجب أن يكون سلسا حتى في أسلوب استرجاع المبالغ المالية والديون حتى يتمكن رواد الأعمال من بدء مشاريعهم بشكل إيجابي بدون ضغوطات كبيرة من الناحية المالية.

مشاريع

وحول أهم إنجازات شركته فقد كان مشروعا ضخما مع سيلينا جوميز المطربة الأميركية، وجيجي حديد، وكيندال جينر، ومجموعة من المشاهير من الغرب. كما تعاون مع هيئة دبي للسياحة وكان هناك تعاون مع طيران الإمارات، وفنادق جميرا. بالإضافة إلى مشاريع مع اتصالات وحملة كبيرة مع جيرارد باتلر وريتيك روشان من بوليوود وأحمد حلمي شارك في هذا المشروع. وعمل مع البرنامج التليفزيوني The Victorious على قنوات دبي حيث تمت الاستعانة بأكبر نجوم كرة القدم ليكونوا جزءا من الحلقات.

طريق

يتفرغ أنس لمشاريعه الريادية ولا يفكر في وظيفة فهو يؤمن أن دخول الشباب الإماراتي ريادة الأعمال أمر في غاية الأهمية، فبالنسبة له هي فرصة ليتعلم من تجاربه ويوظفها لاحقا، ففي مشروعه أهداف خسر مبلغا كبيرا من المال، إذ لم يكن ثمة عقد قانوني يحميه، ولكنها تجربة استفاد منها وانتقل إلى مشروعه الثاني.

Happiness Meter Icon