تتضمّن «التصديق عندك» و«الوجه المألوف»

«الخارجية» تخصّص خدمات لأصحاب الهمم والمسنين

تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، دشّنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، منظومة متكاملة ومبتكرة من الخدمات القنصلية في (مراكز إسعاد المتعاملين- خدمة التصديقات)، وذلك وفقاً لأرقى المعايير العالمية المعتمدة في هذا المجال.

وأكدت الوزارة أنها تتبنى رؤية القيادة الرشيدة في خدمة الوطن والمواطنين في الدولة وخارجها، وتنطلق من مبدأ أساسي هو أن إسعاد المتعاملين واجب وطني، ورحلة تبدأ بالابتسامة، وحسن الاستقبال والمعاملة، وتمر بتعزيز ثقة المتعامل بالجهة الحكومية، إذ دأبت إدارة الخدمات القنصلية في الوزارة لترسيخ هذا المبدأ، لتتبنى من خلاله علاقة ودية مع المتعاملين من كل فئات المجتمع.

وأطلقت إدارة الخدمات القنصلية مؤخراً خدمة «التصديق عندك» الخاصة بأصحاب الهمم والمسنين عبر كل مراكز إسعاد المتعاملين حرصاً منها على توفير تجربة فريدة وإنهاء معاملاتهم في وقت قياسي، حيث تم تخصيص مواقف خاصة بهم، فيأتيهم موظف يحمل أجهزة حديثة لا سلكية في صناديق متنقلة تم تصميمها خصيصاً لتكون سهلة الحمل فينجز من خلالها المعاملات.

حيثما كان المتعامل من غير أن يتطلب الأمر منه الترجّل من المركبة أو حتى الحضور إلى المركز في الحالات الخاصة وإن تم التنسيق المسبق. وتتوفّر هذه الخدمة في مركز مارينا مول بأبوظبي وفي مبنى الوزارة في دبي، كما في مركزي الشارقة والفجيرة.

الوجه المألوف

وفي خطوة فريدة من نوعها، تطلق الإدارة مبادرة «الوجه المألوف» المخصصة لأصحاب الهمم وكبار السن، حيث تم اختيار سفراء السعادة المتواجدين في كل من هذه المراكز ليكونوا صلة الوصل بين المركز والمتعاملين من أصحاب الهمم وكبار السن.

وقال ياسر الشميلي، مدير إدارة الخدمات القنصلية في الوزارة إن «المبادرة تدخل في إطار السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم وتحقيق مشاركتهم الفعالة في مجتمع دامج يراعي احتياجاتهم، فيضمن لهم الحياة الكريمة. ويقوم الوجه المألوف بالردّ على استفسارات أصحاب الهمم وكبار السنّ، ليغدو مرجعاً يساندهم في إتمام المعاملات وتسهيلها وتسريعها».

وشدّد على دور مراكز إسعاد المتعاملين في تسهيل المعاملات، من خلال خدمة التصديقات السريعة التي تؤمنها في كل إمارات الدولة ولكل المتعاملين من مواطنين ومقيمين ومؤسسات، مؤكداً حرص الوزارة على تقديم كل التسهيلات لأصحاب الهمم والمسنّين.

وتتضمن قائمة الوجوه المألوفة في أبوظبي: مارينا مول: فاطمة صالح العفيفي، الفجيرة: زلال علي الحمادي، الشارقة: حليمة عبدالخالق الشرع، دبي: علي محمد الفلاسي.

مواقع استراتيجية

وتحرص وزارة الخارجية والتعاون الدولي على تطبيق استراتيجيتها نحو تقديم خدمات قنصلية متميزة في إطار خطة 2020.

وفي هذا الإطار، تقدّم إدارة الخدمات القنصلية في الوزارة عبر مراكز إسعاد المتعاملين منظومة متكاملة ومحدّثة من التصديقات لاستكمال معاملات تصديق المستندات والوثائق والشهادات، التي لم يتم تصديقها أو استكمال تصديقها في بلد المنشأ.

وأكّد الشميلي أن «المراكز توفّر خدمات للحالات الإنسانية عبر تصديق الطلبات المستعجلة في الحالات الطارئة وحالات الوفاة حتى في نهاية الأسبوع أو خلال الإجازات الرسمية، فيقوم الموظف المناوب بالتعامل مع الطلب بأسرع وقت من خلال الصناديق المتنقلة الخاصة بخدمة «التصديق عندك»، وحيث تدرك الإدارة أهميّة عامل السرعة للتميز في إسعاد المتعامل، فقد تم توفير مواقف مجانية أمام المراكز وتخفيض وقت المعاملة ليصبح قياسياً فلا يتعدى الثلاث دقائق».

14 مركزاً لإسعاد المتعاملين

تم افتتاح 14 مركزاً لإسعاد المتعاملين في مواقع استراتيجية لتغطية كل إمارات الدولة تلبية للطلب المتنامي وحرصاً من الوزارة على تقديم التسهيلات كافة لتقديم خدماتها في أنحاء الدولة تماشياً مع استراتيجيتها، وأحدثها مركزا غرفة تجارة رأس الخيمة وغرفة تجارة أم القيوين.

وتتوزع المراكز في الدولة على النحو التالي 5 مراكز في أبوظبي: مركز المارينا مول، مركز دائرة التنمية الاقتصادية، مركز غرفة تجارة أبوظبي، مركز تَمّ في الغربية، مركز بلدية العين ـ الجيمي، و4 مراكز في دبي: مبنى الوزارة في حي القنصليات، مركز الطور، غرفة تجارة دبي، مركز المنارة، ومكتب الوزارة بالشارقة وغرف التجارة في عجمان والفجيرة ورأس الخيمة وأم القيوين.

وتشمل خدمة التصديقات التي تقدمها مراكز إسعاد المتعاملين التصديق على الشهادات العادية والصادرة من داخل الدولة وخارجها من شهادات دراسية وطبية وعقود زواج وطلاق ووكالات وغيرها، إضافة إلى التصديق على العقود والاتفاقيات التجارية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon