للمساواة بالعلاج بين جميع المواطنين

حاكم الشارقة يوجه بإلغاء نظام الفئات في التأمين الصحي

وجه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس للاتحاد حاكم الشارقة هيئة الصحة بالشارقة بإلغاء نظام الفئات في بطاقات التأمين الصحي والمساواة في العلاج بين كل المواطنين، مشيرا سموه إلى أن المرض لا يفرق بين صغير وكبير، ولا مدير وموظف صغيرة، كما وجه صاحب السمو حاكم الشارقة بأن يشمل التأمين الصحي الشامل مواطني الشارقة المستفيدين من إعانات وزارة الشؤون الاجتماعية ودائرة الخدمات الاجتماعية بالشارقة.

وقال صاحب السمو حاكم الشارقة خلال مداخلة سموه مع برنامج "الخط المباشر" الذي يبث عبر إذاعة وتلفزيون دولة الامارات العربية المتحدة من الشارقة مع الاعلامي حسن يعقوب، ردا على شكوى إحدى المواطنات بشأن مرض السرطان وتأخير علاجها: هذه أول مرة أسمع التفرقة بين المرض، وتحديدا في مرض السرطان، فإن السرطان واحد ونوع أي مرض هو واحد، ولا يجوز التفرقة في المرض، لذا نحن نأمر الآن بالغاء التفرقة وإلغاء تصنيف البطاقات مثل A و B ، كما أن المرض لا يفرق بين الناس.

ووجه صاحب السمو حاكم الشارقة هيئة الصحة بالشارقة بالغاء تصنيف البطاقات الصحية لفئات ولا يهمني أن تكلفت العملية الجراحية مليون درهم، ولكن الأهم عندي أن يتمتع المواطن بالصحة حتى لو دعت الحاجة أن يتلقى العلاج في أميركا.

وقال صاحب السمو حاكم الشارقة: إن جميع شركات التأمين شركات ربحية، وأنا قلت في البداية لما لا تكون مستشفى الجامعة بالشارقة هي المسؤولة عن هذه العملية لان المستشفى لا يريد الربح وهذا يكون أفضل عن شركات التأمين التي هدفها هو الربحية، فالتأمين الآن في بدايته ومراحله الاولى وإن شاء الله أية سلبية سنتفاداها في المستقبل، ولا يوجد فرق بين موظف وآخر.

وأضاف صاحب السمو حاكم الشارقة إن جميع مواطني الشارقة الذين يستفيدون من اعانات الشؤون الاجتماعية هي فئة نراعيها مراعاة كاملة في كل شيء، والأولى أن نراعيها صحيا ايضا، لذا طالبنا رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية عفاف المري أن توافينا العدد المطلوب وذلك لعمل إجراءات التأمين الشامل لهذه العائلات والتي هي أحوج الناس بالعلاج، وأتمنى أن يكون ذلك في القريب العاجل، ونتمنى أيضا الشفاء التام لجميع المرضى، مشيرا سموه إلى أنني تحدثت مع عبدالله المحيان رئيس هيئة الصحة بالشارقة بأن يلتزم وينفذ هذه التوجيهات في أسرع وقت ممكن.

وأشار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة إلى أن تكلفة العلاج لا تكلف سموه شيئا بل هذه المصاريف من دخل الحكومة، وذلك حسب امكانياتها عندما تتوفر، مؤكدا أن أولى المشاريع هي صحة المواطن، مشيرا سموه إلى أن لدى الحكومة التزامات كثيرة، مثل المدارس والطرق وغيرها من هذه المشاريع، حيث إن هناك مشاريع يمكن تأجيلها أو تأخير الانتهاء منها مثل مشروع طريق خورفكان الذي كان مقررا أن ينتهي في عام ونصف والذي يتكلف حوالي 600 مليون درهم، تم تأجيله لان صحة الناس أهم من أي مشروع، فإن عافية وإيواء الناس هم الاهم لدى سموه، قائلا:"هناك شيء أولى من شيء آخر، فالمشاريع الاخرى، فإذا لم أنفذها فسيقوم غيري بتنفيذها، ولكن الأهم أن المواطن يعيش عمره كله في عزة وكرامة وصحة وعافية، ومستقبله مؤمنا ومستقبل أولاده أيضا، هذه هي الامور التي نفكر فيها دائما".

سموه: النقد البناء أفضل من المديح

قال صاحب السمو حاكم الشارقة: أنا لا أريد أن يمدحني شخص عبر الخط المباشر، بل أريد شخصا يقول لي أنت غلطان في هذا الامر، فرحم الله امرأ أهدى لي عيوبي، فأنا أكون سعيدا من إنسان يقدم لي النصحية أو ينقدني النقد البناء، ونحن نشعر بالناس كثيرا، هناك أناس مديونة، وآخرون لديهم مشاكل، فهذه المشاكل لا يتحملها الانسان لوحده، فلابد لنا أن نتحمل معه جزءا من هذه المشاكل ونخفف عنه قدر ما استطعنا ونضع يدنا في يده، ولا نتركه لوحده، لاننا لا نريد مجتمعا منهارا، ولا مجتمعا مهزوما، نريد مجتمعا واعيا وقويا ينتج ويعطي يربي ويرشد الناس إلى الخير، لذا واجب علينا أن نقف مع هذا الانسان صاحب المشاكل ولا نتركه وحيدا يواجه مشاكله.

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

العد التنازلي للانتخابات


راحلون .. إنا لله وإنا إليه راجعون
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

  • رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس السلوفاك

    بعث صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برقية تهنئة إلى أندريه كيسكا رئيس جمهورية السلوفاك، وذلك بمناسبة العيد الوطني لبلاده.

  • محمد بن زايد يطمئن على صحة خلفان الرميثي

    زار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، في مستشفى زايد العسكري بأبوظبي، الفريق متقاعد خلفان مطر الرميثي، للاطمئنان على صحته.

  • محمد بن زايد يبحث التعاون الدفاعي مع بريطانيا

    أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بالعلاقات الوطيدة التي تربط الإمارات والمملكة المتحدة الصديقة، وبما تشهده هذه العلاقات من تطور وتقدم على الصعد كافة.

  • الوعود الوهمية تضعف مصداقية المرشحين

    أكد الدكتور محمد سالم المزروعي الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي أن التجارب الانتخابية أثبتت أن إطلاق الوعود الانتخابية المبالغ فيها والتي لا يمكن تحقيقها، من العوامل الرئيسة المؤدية إلى ضعف إقبال الناخبين على صناديق الاقتراع لإدراكهم بعدم واقعيتها ..

  • حمدان ومكتوم بن محمد يعزيان في وفاة سعيد الكتبي

    قدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، مساء أمس، واجب العزاء لعائلة الكتبي في وفاة المرحوم سعيد علي بن حلوه الكتبي.

  • حمدان بن محمد يعتمد قرارين بشأن لجنة تظلمات موظفي دبي

    اعتمد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي قراري المجلس رقمي(41)، (42) لسنة 2015 بشأن لجنة التظلمات المركزية لموظفي حكومة دبي المُشكَّلَة بموجب قرار المجلس التنفيذي رقم (20) لسنة 2008 والمُلحقة بالمجلس التنفيذي للإمارة.

  • «براكة» الأولى عالمياً ببناء 4 محطات نووية متطابقة

    أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عن تحقيق رقم قياسي جديد في مسيرة تطوير البرنامج النووي السلمي الإماراتي، إذ أصبحت محطة براكة للطاقة النووية السلمية أول موقع في العالم يجري فيه بناء أربع محطات نووية متطابقة في آن واحد.

  • «جمرك الغويفات» يحبط تهريب أكثر من 8 آلاف حبة منشط

    تمكن مفتشو مركز جمرك الغويفات مؤخراً، من إحباط محاولة لإدخال 8 آلاف حبة دواء منشط إلى الدولة، ومحاولة تهريب 30 ألف زجاجة مشروبات كحولية إلى خارج الدولة عبر المنفذ.

  • أمين الأميري: الإمارات رائدة المنطقة في نظام اليقظة الدوائية

    أكد الدكتور أمين حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص – رئيس اللجنة العليا لليقظة الدوائية بالإمارات أن الإمارات من أوائل دول المنطقة في تطبيق نظام اليقظة الدوائية..

  • إسهامات الإمارات ساطعة في دعم اللاجئين

    أكدت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة اللجنة الإماراتية لتنسيق المساعدات الإنسانية الخارجية أن توجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات ..

  • حمدان بن راشد ومكتوم بن محمد يشهدان أفراح النميري والفردان

    شهد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيــخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، حفل الاستقبال الذي أقيم في مركز دبي التجاري العالمي، بمناسبة زفاف الدكتور محمد علي النميري إلى كريمة الحاج حسن إبراهيم الفردان.

  • شرطة دبي تفك لغز المجوهرات المسروقة

    تمكنت فرق التحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، من كشف غموض سرقة مجوهرات تعدت قيمتها 220 ألف درهم، وبعض المبالغ المالية والمتعلقات الشخصية، من إحدى الفلل، أثناء إقامة لقاء لبعض الأصدقاء في منطقة بر دبي، وألقي القبض على المتهمين، وتبين أنهما أصدقاء أخي المجني عليها.

اختيارات المحرر

  • جدة سبعينية وحفيدتها العشرينية تحاربان السرطان

    أقرب بالفاجعة فهي لم تنذر قبل أن تقع وكما يقول المثل :"ضربتان على الرأس موجعة". حادثة محزنة ضربت أسرة أمريكية لم تتخيل يوماً أن يجمع فراش المرض بين الحفيدة والجدة.

  • بالصور..حمرية الشارقة قوامها الجمال والأصالة

    إذا كنت على شارع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتجاوزت حدود إمارتي الشارقة وعجمان باتجاه أم القيوين، وجذبك موقع عند مخرج على يمينك يعج سكوناً وجمالاً وقِدماً، تعتليه قلاع صغيرة؛ فاعلم أنك على وشك الولوج إلى مدينة هادئة، قوامها النظافة والجمال.. سماؤها تشبه أرضها نقاءً وصفاءً..

  • بالصور..عمر المري يبدع في «العالم المصغر»

    لا يختلف شخصان على أن للفن أشكالاً كثيرة، وكل له طريقته الخاصة التي ترسم عادة ملامح الحياة بكل اختلافاتها وتنوعها. أما الشاب والفنان الإماراتي عمر المري موظف في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فيهوى تحويل قطع ومجسمات صغيرة يستوردها خصيصاً؛ إلى قطع أخرى كبيرة بإضفاء لمسة حياة عليها.

  • بالصور..ثلاثيني يتقمص حياة أربعينيات القرن العشرين

    حتى وإن كان مستحيلاً أن تعود به آلة الزمن إلى أربعينيات القرن العشرين، فإن بن سانسم يعيش حكاية من حكايات الـ 1946 والتي تظهر في طريقة حياته وأثاث منزله الأثري ولباسه وحتى سيارته.

  • شاهد أول مسبح معلق في الهواء في العالم

    هل جربت السباحة في الهواء؟ نعم، السباحة في الهواء. قد يبدو الأمر غريباً نوعاً فمن غير المألوف أن يكون المسبح معلقاً في السماء.