«أبوظبي للعلوم» يَعِد الأطفال بـ10 أنشطة مبتكرة

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة بأبوظبي، أنّ الدورة السابعة من «مهرجان أبوظبي للعلوم»، والتي ستقام تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ستشهد إطلاق أكثر من 10 نشاطات تعليمية مبتكرة في «حديقة الحيوانات بالعين»، التي تعتبر إحدى الوجهتين الحاضنتين لمهرجان العلوم الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن يشهد برنامج الحدث، الذي سيستمر في الفترة بين 9 و18 نوفمبر الجاري، عودة فعاليات «الأطفال المنقّبون» و«لزج ومُذهل!» استكمالاً للزخم الكبير والإقبال الواسع الذي لاقته العام الفائت، إلى جانب سلسلة من النشاطات التفاعلية الجديدة مثل «الرسم على الجدران بالماء والضوء» و«عرض الغاز المجنون».

وتحظى فعالية «الأطفال المنقّبون»، المقدمة من شركة دولفين للطاقة المحدودة، باهتمام كبير كونها موجهة لتعريف الطلبة والناشئة على علم الآثار عبر نشاطات ممتعة تشمل الحفر والتنقيب باستخدام أدوات حقيقية مستخدمة في الاكتشافات الأثرية، فضلاً عن تقديم شرح مفصل حول القطع المكتشفة من قبلهم.

وبالمقابل، يمكن للمشاركين التحول إلى مهندسي روبوت خلال ورشة عمل «روبوت المكعبات الصغيرة»، والتي تمثل منصة مثالية لإطلاق العنان للمواهب الناشئة في صنع أجهزة روبوت مبتكرة باستخدام المكعبات والملصقات المغناطيسية.

وستنطلق فعالية «الرسم على الجدران بالماء والضوء» للمرة الأولى خلال «مهرجان أبوظبي للعلوم 2017»، مقدمةً فرصة مثالية لإبراز المواهب الفنية والإبداعية لدى الأطفال بأساليب مبتكرة لفن التركيب التفاعلي، تشمل ابتكار أعمال مركبة مضاءة بآلاف الصمامات الثنائية الباعثة للضوء «إل.إي.دي» باستخدام مواد بسيطة مثل الإسفنج والفرشاة ومسدس الماء وبخاخ الماء.

منصة مبتكرة

وقال المهندس سند حميد أحمد، نائب رئيس لجنة الابتكار في دائرة التعليم والمعرفة: «أحدثَ مهرجان أبوظبي للعلوم بصمة بارزة باعتباره منصة مبتكرة لتعليم وتثقيف وتوعية الأطفال حول أهمية التخصصات العلمية والتكنولوجية، مثل علم الآثار والهندسة، بطريقة تفاعلية قائمة على الجمع بين الترفيه والفائدة.

مزايا

يتميز مهرجان أبوظبي للعلوم 2017 بجدول حافل بـ71 فعالية مبتكرة، يتم تنظيمها في إطار التعاون الوثيق بين «دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي» و15 جامعة ومؤسسة أكاديمية وعلمية في دولة الإمارات.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon