53 طالباً مواطناً للدراسات العليا بـ«الدراسات الإسلامية»

اعتمد رئيس مجلس أمناء كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي جمعة الماجد 72 طالباً وطالبة تم قبولهم في برنامجي الدراسات العليا في الماجستير والدكتوراه للعام الجامعي الجاري 2017-2018م، منهم 53 طالباً وطالبة من المواطنين والمواطنات والباقي من دول مجلس التعاون الخليجي.

3 طالبات

وأوضح الدكتور محمد أحمد عبدالرحمن مدير الكلية، أنه تم اعتماد 31 طالباً في برنامج ماجستير الشريعة الإسلامية، و4 طلاب في ماجستير اللغة العربية، و17 طالباً في برنامج الدكتوراه في الشريعة الإسلامية، كما تم اعتماد قبول 8 طالبات في ماجستير الشريعة الإسلامية و6 طالبات في ماجستير اللغة العربية، و3 طالبات في الدكتوراه بالشريعة الإسلامية و3 طالبات في دكتوراه اللغة العربية وآدابها.

ورحب بالدفعة الجديدة، مشيداً بالإقبال اللافت الذي شهدته عمادة الدراسات العليا من قبل الطلبة الذكور بعد أن فتحت الكلية أبوابها هذا العام لقبولهم لأول مرة في برنامجي الماجستير والدكتوراه منذ تأسيس البرنامج.

كفاءات

وقال: «حرصت الكلية على اختيار نخبة من المواطنين والمواطنات ومن أبناء دول مجلس التعاون الخليجي من الطلبة المتميزين في مرحلتي البكالوريوس والماجستير بتخصصي الدراسات الإسلامية واللغة العربية، الذين سيتم تدريسهم تحت إشراف أساتذة متخصصين في علوم الشريعة واللغة العربية وآدابها، فضلاً عن نخبة من الأساتذة من الذين يتم استضافتهم والتعاون معهم من خارج الكلية، من أجل رفد المجتمع الإماراتي بكفاءات تربوية وأكاديمية وطنية رائدة على مستوى الدولة والخليج العربي».

تحضير

وأوضح أنه يوجد حالياً 86 طالبة في مرحلة تحضير الرسائل العلمية منهن 36 طالبة في مرحلة الماجستير و50 طالبة في مرحلة الدكتوراه في تخصصي الشريعة الإسلامية واللغة العربية وآدابها، وبذلك يصل مجموع طلبة الدراسات العليا في الكلية إلى 158 طالباً وطالبة.

اعتماد

اعتمد مجلس أمناء الكلية فتح باب القبول للطلبة الذكور للالتحاق ببرامج الدراسات العليا في الماجستير والدكتوراه للمرة الأولى بعد أن كانت مقتصرة على الإناث حيث يذكر أن كلية الدراسات الإسلامية والعربية افتتحت قسم الدراسات العليا في العام 1996م، وخرجت أول خريجة في دولة الإمارات حملت درجة الماجستير في الدراسات الإسلامية تخصص فقه في العام 2000م.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon