استجابة لما نشرته «البيان»:

رجل أعمال من دبي يبدي استعداده لعلاج الطالبة مروة

أكد علي حسن العاصي رئيس لجنة الأسر المتعففة في أم القيوين التابعة لجمعية دار البر ومدير عام لجنة أصدقاء المرضى بأم القيوين أنه بناء على ما نشرته (البيان) في عددها الصادر أمس، والذي تناول موضوع الطالبة مروة سبيت (عمانية ) 17 عاماً، والتي ترقد في العناية المركزة وتعاني من هبوط في عضلة القلب وتحتاج حسب التقارير الطبية إلى إجراء عملية لاستبدال القلب بآخر في مركز متخصص داخل أو خارج الدولة، أكد أن رجل أعمال من دبي أبدى استعداده ومساهمته في علاج الطالبة مروة حتى تعود إلى حالتها، وتعود لتواصل دراستها في مدرسة المعلا للتعليم الثانوي بأم القيوين، مبيناً أن اللجنة تواصلت مع العديد من الجهات الخيرية من أجل إيجاد العلاج اللازم لها في أسرع وقت ممكن.

وأضاف أن لجنة الأسر المتعففة بأم القيوين التابعة لجمعية دار البر تلقت العديد من المكالمات الهاتفية من رجال أعمال في أبوظبي ودبي مبدين استعدادهم لعلاجها، إضافة إلى تبرع فاعلة خير من أم القيوين بتذاكر السفر للمريضة ومن يرافقها في حال تطلب علاجها خارج الدولة، لافتاً إلى أن اللجنة تتابع عن قرب الطالبة مروة، وأنها تواصلت مع أسرتها لدراسة الحالة بأسرع ما يمكن من اجل استكمال أوراقها.

من جانبه، أكد الدكتور محمد تيسير المصري استشاري الأمراض الباطنية ونائب المدير للشؤون الفنية في مستشفى أم القيوين أن الطالبة مروة تم نقلها إلى مستشفى المفرق في أبوظبي في حالة صحية سيئة، وترقد الآن في قسم العناية المركزة وتعاني من هبوط في عضلة القلب، ما أدى إلى إصابتها بضيق في التنفس، متمنياً لها الشفاء العاجل.

ووجدت قصة الطالبة مروة التي تعاني من اعتلال في عضلة القلب أدخلها العناية المركزة تفاعلاً من القراء عبر الوسائط المتعددة والاتصالات الهاتفية مبدين مساعدتهم في علاجها، ومتمنين لها عاجل الشفاء حتى تعود الى عافيتها ومن ثم إكمال دراستها وتحقيق أحلامها التي طالما انتظرتها.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر