افتتح فرع مدرسة غلينلغ في مدينة زايد

حمدان بن زايــد يشيــد برعايــة خليفة لمسيــرة التعليــم

أشاد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية، برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لمسيرة التعليم، وحرص سموه على أن يكون التعليم في مقدمة أولويات النهضة الحضارية، التي تشهدها الدولة.

جاء ذلك خلال افتتاح سموه فرع مدرسة غلينلغ أبوظبي في مدينة زايد بالمنطقة الغربية سموه حرص الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على توفير مناخ محفز للتفوق والمنافسة الشريفة والمتكافئة بين الطلبة وصولا إلى تعليم نوعي يتناسب مع رؤية أبوظبي 2030 واستراتيجية التعليم التي تنتهجها دولة الإمارات ليكون نظامها التعليمي واحدا من أفضل خمسة نظم تعليمية متطورة في العالم.

وكان سموه وصل الى مبنى المدرسة يرافقه عبدالله مهير الكتبي وكيل ديوان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية وسلطان بن خلفان الرميثي مدير مكتب ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية حيث كان في استقبال سموه محمد شليويح خليفة القبيسي رئيس مجلس أمناء مدرسة غلينلغ مدير دائرة الموارد البشرية والشؤون الإدارية بأدنوك وعويضة مرشد على المرر مدير دائرة الخدمات المشتركة بأدنوك ورشيدة ناشف مديرة مدارس غلينلغ ابوظبي وأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية وجمع كبير من أولياء الأمور والتربويين.

وفي بداية حفل الافتتاح قام سموه بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية إيذانا بالافتتاح الرسمي للمدرسة بمراحلها من التمهيدي وحتي المرحلة الخامسة والتي تضم 681 طالبا وطالبة.

وعقب ذلك تجول سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان في المباني الجديدة وتفقد المرافق المختلفة واستمع الى شرح مفصل لأقسام المبنى وتعرف على تجهيزات الفصول والقاعات الدراسية والمختبرات العلمية والمكتبة وغرفة الكمبيوتر والقاعة الرياضية المكيفة.

والتقى سموه خلال جولته بالطلبة والطالبات، وأشاد سموه بما شاهده بالمدرسة، ووجه الشكر لادارة المدرسة وحثهم على بذل المزيد من المثابرة والاجتهاد وأن يسخروا عملهم لخدمة العلم.

كما اشاد سموه بنظام وأسلوب التعليم الذي يتم على أحدث النظم التعليمية بالعالم والمناخ الدراسي التربوي الراقي الذي يعيشه طلبة وطالبات المدرسة والذي انعكس ايجابيا على شخصياتهم وارتباطهم بمدرستهم واستمتاعهم بيومهم الدراسي وإقبالهم على الدراسة بحب وصورة تلقائية.

من جهته وجه محمد شليويح خليفة القبيسي الشكر لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان لتفضله بافتتاح المدرسة، مشيدا باهتمام سموه الكبير في تطور التعليم في المنطقة الغربية.

وأوضح أن مدرسة غلينلغ أبوظبي تعد احدى المؤسسات التعليمية التابعة للشركة والتي تشمل المعهد البترولي ومعهد ادنوك الفني وبرامج واحة المتميزين.

ولفت الى أن المدرسة مؤسسة تعليمية وليدة وصرح علمي جديد يضاف الى المؤسسات التعليمية الرائدة التي أنشأتها الشركة مما يعكس الرؤية الثاقبة للقيادة الحكيمة.

وقال ان مدرسة غلينلغ أنشئت بهدف توفير منهج دراسي راق على مستوى عال من الجدية والتحدي يستجيب للطموحات العلمية لطلبة الامارات من المواطنين وغيرهم من ذوي المستويات العلمية المتقدمة.. منوها أنها تسعى لغرس حب التعلم في نفوس الطلاب.

آلية القبول

أوضحت إدارة مدرسة غلينلغ أن اجمالي عدد الطلبة والطالبات الدارسين في كافة افرع مدارسها بلغ حوالي 3831 طالباً منهم 2420 في ابوظبي و 730 في الرويس و 681 في مدينة زايد .

واشارت الى ان برنامج التعليم في المدرسة يعتمد على النموذج الناجح للمدارس الاميركية المستقلة ذات المستوى الاكاديمي الراقي وهو يدرس باللغة الانجليزية مع التشديد على اهمية تدريس كل من مادتي اللغة العربية والتربية الاسلامية كمادتين اساسيتين في منهاج التدريس المتبع في المدرسة بهدف الحفاظ على الهوية الوطنية لطلاب دولة الامارات وربطهم بتاريخهم وتراثهم العريق وتعزيز صلتهم بتعاليم دينهم الاسلامي الحنيف.

ولفتت الى أن مباني المدرسة تضم أحدث وأفضل التجهيزات المدرسية وتشمل مختبرات لعلوم الأحياء والفيزياء والكيمياء مجهزة حسب معايير الدراسة الجامعية ومختبرات للحاسوب وشبكات للاتصال اللاسلكي متوفرة في مختلف أقسام المدرسة ومرافق موسيقية وفنية بالاضافة الى انها تضم أقساما لإنتاج أفلام الفيديو ومسرحا ومكتبة شاملة ومجهزة بمختلف المصادر التعليمية وبنوك المعلومات.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية في عبر الإمارات

اقرأ أيضا

اختيارات المحرر

اشترك الكترونيا