بالصور.. مصري يهزم الأسد ويرفض قتله

هزم الشاب المصري السيد العيسوى أمس السبت، أسدا داخل قفص حديدي بعدما قام بحركات استفزازية بلسانه وصوته، وحاول الأسد مهاجمته، إلا أن العيسوى تصدى لمحاولة الهجوم بقوة، وزأر مثل الأسد، فتراجع الأسد وعاد للركن الذى يقف فيه، وفقاً لصحيفة مصرية.

وتضاربت الأخبار حول حقيقة المصارعة التي جرت بين العيسوي والأسد، حيث ذكرت بعض المواقع الإخبارية بأن الشاب البالغ من العمر (26 سنة) خدع وسائل الإعلام بزعمه أنه سيصارع الأسد حتى يموت أحدهما، واصفا الحدث بأنه تاريخي مما دفع كافة وسائل الاعلام المحلية والعالمية بمتابعة الحدث.

غير أنه عندما توجه رجال الصحافة إلى المكان المتواجد به الأسد - بإحدى المناطق الزراعية بمنطقة قلابشو وديان بالمنصورة - وجدوا الأسد في حالة إعياء شديد ومصاب بجروح غائرة فى رأسه وظهره بل ويبدو غائبا عن الوعى.

وعندما دخل العيسوي قفص الأسد كان مسلحا بسيف ودرع ورمح بينما كان الأسد في غير حالته تماما، وجلس الشاب داخل القفص لمدة ربع ساعة يهذى بكلمات وأصوات غير مفهومة ووجه كلامه إلى رجال الصحافة قائلا "الآن استطيع قتل الأسد ولكنى سأرحمه " وخرج من القفص دون أن يواجه الأسد .

وكان السيد قد أعلن أنه اشترى أسدا بمبلغ 4 آلاف دولارا بهدف مصارعته وقتله للترويج السياحي لمصر، مما أثار استياء جمعية "أصدقاء الحيوان" التي طالبت بوقف المصارعة.

يذكر أن العيسوي، قام بالعديد من الأعمال التي تتسم بالقوة الخارقة، حيث يقفز من الطابق العاشر، ويهوى أكل الأخشاب، وابتلاع المسامير وتكسيرها، وينام تحت السيارات الكبيرة، وتمر فوق بطنه وظهره، ويجر السيارات بأسنانه عن طريق تثبيت خنجر تحت الجلد ووضع "شنكل" صلب في ذراعه لسحب السيارات.
 

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

ملفات البيان

  • جرائم الاحتلال أمام العدالة الدولية

    بدأت السلطة الفلسطينية ومن خلفها العالمان العربي والإسلامي في العد التنازلي لملاحقة قادة إسرائيل قضائياً على جرائمهم التي ارتكبوها في حق الشعب الفلسطيني ردحاً من الزمان من دون خوف من العقاب..

الأكثر قراءة

كاريكاتير

البيان الأسبوعي

  • البيان الأسبوعي

    اعتبارا من اليوم وكل يوم سبت سوف تصدر صحيفة " البيان " عددا أسبوعيا مميزا ، يحوي العديد من المواضيع الخاصة والمميزة .

كتاب اليوم

  • الشيخ زايد لم يغب

    تمر غداً الذكرى الحادية عشرة لرحيل المغفور له الشيخ زايد، وهي ذكرى ليست عادية، اذ ان دلالات رحيل قامة دولية واسلامية وعربية،

  • لعبة الشيطان

    هذه قصة حدثت في بريطانيا على فترتين، الأولى عام 2012، إذ كان هناك رجل يعاني من الإدمان. ذات يوم خرج من مكان اعتاد ارتياده

  • الخالدية يتوج بطلاً لكأس زايد 71

    نعود إلى التواصل معكم في رمضان للعام الخامس، لنستعيد الذكريات التي مرت بها رياضتنا منذ أكثر من خمسين عاماً، وذلك عبر

  • لن تنجح المؤامرة.. ولن تسقط مصر

    كان حادث اغتيال النائب العام المصري صادماً للرأي العام، خاصة أنه جاء مع الذكرى الثانية لثورة 30 يونيو التي أسقطت حكم الإخوان

  • ضحايا وطغاة

    أفردت الصحف الغربية صفحات كاملة لدراسة الأسباب التي تدعو مجموعة من النساء والفتيات إلى مغادرة أوروبا للالتحاق بتنظيم «داعش»

  • زايد راعي الوسطية في عالم مضطرب

    يصادف التاسع عشر من رمضان ذكرى وفاة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان, مؤسس الدولة وراعي نهضتها الحديثة،

  • الدبلوماسية الإنسانية

    تسعى الدبلوماسية الإنسانية إلى جمع أصحاب الأيادي البيضاء والقلوب الرحيمة مع المحرومين والمعوزين والمحتاجين في ظاهرة إنسانية

  • الإرهاب المتدرّج وهدف تفكيك الدول العربية

    لا يمكننا أن نعزل ما يجري في مصر العزيزة، وآخرها أحداث الأسبوع الماضي من اغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، وسلسلة

  • نم قرير العين

    تطل علينا غداً الذكرى الحادية عشرة لرحيل القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه،

  • ذكرى الوفاء

    يصادف غداً التاسع عشر من رمضان الذكرى الـ11 لرحيل الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الدولة وبانيها، رحمة الله عليه وغفرانه

eSuggestion eComplain eComplain eSuggestion
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

صور تحكي

  • احتفال بالحرية

    الألعاب النارية تضيء سماء مدينة نيويورك بمناسبة عيد الاستقلال الـ39.