ضمن فعاليات «عام زايد» لتخفيف معاناة الفقراء والمحتاجين

الإمارات توزع وجبات الإفطار على آلاف اليمنيين

صورة

قدمت الإمارات العربية المتحدة مساعدات جديدة للشعب اليمني من أجل التخفيف من معاناته في ظل الحرب التي تشنها ميليشيا الحوثي الإيراني ومفاقمتها مأساة اليمنيين.

ونظم فريق الهلال الأحمر الإماراتي إفطارا جماعيا لأهالي حي الإسكان في مديرية الضالع، وذلك بدعم من حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، وضمن فعاليات «عام زايد».

وأعرب المواطنون المستهدفون، الذين تم تقديم أكثر من 200 وجبة إفطار متكاملة لهم، عن ارتياحهم الشديد لما تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة عبر ذراعها الإنساني الهلال الأحمر من أعمال متواصلة تجاه الشعب اليمني.

وأضاف أهالي حي الإسكان أن الإفطار الجماعي رسم الفرحة على وجوه تلك الأسر المحتاجة، التي تواجه ظروفاً معيشية صعبة، متمنين أن يستمر ذلك الدعم وفي مختلف الجوانب وذلك مع إعلان عام 2018 عام زايد، آملين أن يكون «عام زايد» عام الخير على الشعب اليمني، سائلين الله عز وجل أن يجعل هذا العمل بميزان حسنات سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم وكل الشعب الإماراتي الشقيق.

ويواصل فريق الهلال الأحمر الإماراتي توزيع وجبات الإفطار على الأسر النازحة من تعز والحديدة والفقيرة في مختلف مديريات محافظة الضالع إضافة إلى ما ينفذه من مشاريع خدمية وفي المجالات التنموية كافة.

إغاثة في حضرموت

كما واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي توزيع وجبات الإفطار على آلاف الصائمين في محافظة حضرموت ضمن المبادرة الإنسانية لسمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، حرم ولي عهد الفجيرة، تزامناً مع شهر رمضان المبارك في «عام زايد».

وتستهدف الحملة الأحياء والمساجد والمستشفيات في المكلا والشحر والديس الشرقية والريده وقصيعر ودوعن وارياف المكلا وتريم حيث توزع فرق «الهلال الإماراتي» ثلاثة آلاف وجبة يومياً في حضرموت.

وقال ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في حضرموت، أحمد النيادي، إن الحملة مستمرة بوتيرة متصاعدة لاستهداف مختلف مناطق المحافظة بتوزيع وجبات الإفطار والسحور الجاهزة بجانب تقديم المساعدات الإغاثية التزاماً من الهيئة بمد يد العون للمحتاجين كافة نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمرون بها.

وأشار النيادي إلى أن الحملة تعمل بشكل مستمر على تنفيذ محطات البرنامج الرمضاني لإيصال مشروع وجبات الإفطار والمساعدات الإغاثية إلى مستحقيها تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تولي اهتماماً كبيراً لرعاية الأشقاء اليمنيين وتلبية متطلباتهم المعيشية.

تعليقات

تعليقات