مؤسسة التنمية الأسرية في أبوظبي تسهم بكسوة العيد

تزامناً مع عام زايد 2018 وبمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، ساهمت مؤسسة التنمية الأسرية في مبادرة «كسوة العيد»، وذلك بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، حيث تم تسليم الهيئة 700 صندوق لكافة أفراد الأسرة.

جاء ذلك خلال استقبال المؤسسة لوفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتي برئاسة راشد المنصوري نائب الأمين العام للشؤون المحلية، وعدد من المسؤولين في الهيئة، حيث قامت مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية وعدد من موظفي المؤسسة بتسليم الصناديق إلى وفد الهيئة.

وقدمت مؤسسة التنمية الأسرية مساهمةً إنسانيةً ضمن مبادرة «صندوق العطاء» وسلمت الهيئة صناديق من حصيلة حملة «كسوة العيد» هديةً رمزية بمناسبة قرب عيد الفطر المبارك شارك فيها موظفو المؤسسة، وستقوم الهيئة بتوزيعها على المحتاجين من الأسر والأفراد في الدولة وخارجها.

وهذا التعاون الإنساني يترجم حرص واهتمام قيادتنا الرشيدة على ترسيخ القيم النبيلة وغرس مفاهيم الخير والعطاء، وتستمر دولة الإمارات العربية المتحدة في دعم ومساندة المحتاجين بشتى أنواع المساعدات وفي كافة المجالات.

تواصل

وقالت مريم الرميثي خلال الاجتماع الذي عقد بين الطرفين: تحتفل الدولة اليوم بزايد الإنسان، زايد الذي جعل من الخير وسيلة للتواصل ومد جسور التراحم بين الشعوب، زايد طيب الله ثراه القائد المؤسس الذي وضع بقيمه ومبادئه ومُثُلهِ العليا منهجاً قيميَاً وأخلاقياً ننهل منه اليوم الدروس التي تجعلنا نواصل مسيرة الخير في وطن الخير والتلاحم، والتراحم والأمان.

تعليقات

تعليقات