الإمارات تسيّر قوافل إغاثية لسكان شبوة

سيّرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس، قافلتي مساعدات غذائية إلى منطقة عزان في مديرية ميفعة بمحافظة شبوة، حيث تمّ توزيعها على السكان في إطار حملتها الإنسانية لدعم الشعب اليمني والتخفيف من معاناة الأهالي ومساعدتهم على مواجهة أعباء الحياة. وأعرب الأهالي عن سعادتهم الغامرة بهذه المساعدات، مشيدين بالجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة وذراعها الإنسانية في اليمن الهلال الأحمر.

وأكّد رئيس فريق الهلال محمد سيف المهيري، أن الهيئة مستمرة في توزيع المساعدات الغذائية على أهالي المحافظة، انطلاقاً من حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على مد يد العون والمساعدة لأبناء محافظة شبوة كافة، لسد الفجوة الغذائية التي تشهدها المحافظة بسبب الوضع الاقتصادي الصعب.

بدوره، أعرب مدير عام مديرية ميفعة بمحافظة شبوة عبدالله عاتق باعوضة، عن بالغ التقدير للهلال الأحمر الإماراتي وفريق عمله بالمحافظة، الذي يبذل جهوداً رائعة للوصول إلى الفئات المحتاجة في مختلف مناطق ومديريات محافظة شبوة، مثمناً دعم دولة الإمارات العربية المتحدة وجهودها النوعية على كافة الصعد الإنسانية والتنموية والأمنية.

على صعيد متصل، التقى مدير الهلال الأحمر الإماراتي في عدن المهندس محمد الكتبي أمس، محافظ الضالع فضل الجعدي لمناقشة وضع المحافظة في المجالات المختلفة وأبرز احتياجاتها.

وتطرق الجعدي إلى متطلبات محافظة الضالع ووضع المرافق الخدمية فيها وحجم الدمار الذي لحق بها جراء الحرب التي شنها الانقلابيون. وقدم دراسة شملت أبرز المشاريع التي بحاجة إلى تدخل عاجل خاصة بمجال المياه والكهرباء والنظافة العامة.

وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية على مرضى السرطان والمصابين بالفشل الكلوي في مديرية المكلا، في إطار الحملة الانسانية التي تنفذها دولة الإمارات على أكثر من صعيد لمساعدة الأشقاء في اليمن والتخفيف من معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية والاقتصادية.

وأكد نائب رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت أحمد النيادي، حرص الهيئة على المساهمة فى رفع المعاناة عن المحتاجين خاصة المرضى منهم، موضحا أن هذه المعونات تأتي ضمن سلسة حملات للمساعدات الإنسانية تسعى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتقديمها لأبناء محافظة حضرموت وفق خطة عملها و تلبية لنداء الأهالي في المنطقة ومدا ليد العون والإخاء إليهم.

ونوه إلى أن تقديم الدعم الصحي للمواطنين والمراكز والمنشآت الصحية يحظى بالأولوية ضمن خطة عمل الهيئة باعتباره واجبا إنسانيا وأخلاقيا يجسد روح الإخاء بين البلدين الشقيقين خاصة في هذه الظروف التي يمر به اليمن.

وأعرب المستفيدون - الذين تسلموا المساعدات الغذائية - عن سعادتهم بهذه المبادرة وتقدموا بالشكر والتقدير لدولة الإمارات، وقيادتها الرشيدة التي كانت وقفتها مشرفة مع المتضررين من الأوضاع السابقة التي شهدتها البلاد مؤكدين أنهم لمسوا عن قرب مدى الاهتمام الذي توليه الإمارات لأوضاعهم وظروفهم الإنسانية وأشادوا بالبرامج المتميزة التي تنفذها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في اليمن، في مختلف المجالات التنموية والصحية والتعليمية والإغاثية والخدمات الضرورية.

الإمارات تسيّر قوافل إغاثية لسكان عزان بمحافظة شبوة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات