دبابات الغرب لأوكرانيا.. كم يلزم لإحداث التغيير؟

دبابة ليوبارد في سلوفاكيا حيث تطالب أوكرانيا بهذا النوع | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن حلفاء في قاعدة جوية بألمانيا، الجمعة، لمناقشة المزيد من المساعدات لأوكرانيا، وبخاصة الدبابات الثقيلة، في ظل تلاشي بعض الحذر وارتفاع المنسوب النوعي للأسلحة الغربية، التي يجري الحديث عن خطط لنقلها، في حين تقترب نهاية العام الأول من حرب أوكرانيا.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قال في خطاب مصور، مساء الاثنين، إن محاولات روسيا لامتلاك اليد العليا في الحرب أبرزت حاجة الغرب «لتسريع اتخاذ القرار» في توريد الأسلحة. كما أشار أوليسكي دانيلوف، أمين مجلس الأمن الأوكراني، إلى الحاجة إلى تسريع إمدادات الأسلحة، لأن الحكومة تتوقع من روسيا «محاولة القيام بما تسمى حملة الضغط الأخيرة».

وقال دانيلوف للتلفزيون الأوكراني إن ذلك قد يحدث في ذكرى بدء الحرب في فبراير. وأضاف: «يجب أن نستعد لمثل هذه الأحداث كل يوم. ونحن نستعد.. السؤال الأول والأخير دائماً يتعلق بالأسلحة والدعم».

نسخ حديثة

وزوّدت دول أوروبية كييف في السابق نسخاً حديثة من دبابات سوفييتية، فيما وعدت الولايات المتحدة وفرنسا بتسليمها دبابات خفيفة، مع إرسال واشنطن مدرّعات من طراز برادلي. وأشار وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي إلى أن بريطانيا ستنظر في إرسال مساعدات أخرى لأوكرانيا مع تطور حاجاتها.

وبرّر كليفرلي، أمس، قرار المملكة المتحدة إرسال دبابات إلى أوكرانيا بمساعدتها على «صد» الروس، وقال إن لندن ستدعم الأوكرانيين «حتى النصر». وقال في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن: «الرسالة التي نوجهها إلى (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين هي أننا ملتزمون الدفاع عن الأوكرانيين حتى يحققوا النصر».

وكانت لندن أعلنت السبت أنها سترسل لكييف دبابات تشالنجر 2، لتكون أول بلد يسلم أوكرانيا دبابات ثقيلة غربية الصنع.

غير كافٍ

لكن صحيفة «الغارديان» البريطانية لا ترى أن عدد الدبابات التي تنوي بريطانيا إرسالها إلى أوكرانيا بإمكانه تغيير توازن القوات في ساحة المعركة. ونقلت عن الصحافي دان سيبيغ قوله إن «إرسال بريطانيا 14 دبابة «تشالنجر 2» ليس كافياً، وحتى إذا رغبت بريطانيا في تخصيص المزيد من ترسانتها، التي تضم 227 دبابة، فلن تتمكن من توفير الحجم الضروري».

وأضاف أنه بالرغم من تنشيط إمدادات الأسلحة الثقيلة إلى أوكرانيا من جانب الغرب فلن يكون عدد الدبابات كافياً لكي يكون بإمكان القوات الأوكرانية شن هجوم مضاد.

وأوضح: «السؤال هنا: ما عدد الدبابات الذي سيسمح لكييف بشن هجوم خاص؟ يعتقد خبراء المعهد الدولي للأبحاث الاستراتيجية أن الجواب هو نحو مئة دبابة، هذا هو العدد الذي يصر عليه فيل أوسبرن، الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية البريطانية».

طباعة Email