الهند تدرس تخفيف قيود تصدير الأرز وبوادر لتهدئة الأسعار عالمياً

زيادة الإمدادات المحلية للأرز أسهم في اتجاه تخفيف القيود | أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تدرس السلطات الهندية رفع القيود المفروضة على بعض صادرات الأرز والقمح، التي تم فرضها في مايو الماضي لأسباب تتعلق بحاجة السوق المحلي الهندي، حيث من المرجح أن يؤدي أي تخفيف في قيود التصدير إلى تهدئة الأسعار القياسية في آسيا، التي يتم تداولها قرب أعلى مستوى لها منذ منتصف عام 2021.

أسهم في اتخاذ قرار الحكومة بشأن تخفيف القيود توقف مشروع برادان مانتري غاريب كاليان يوجانا، الذي كان يقدم خمسة كيلوغرامات من الأرز أو القمح المجاني لحاملي البطاقات التموينية، بالإضافة إلى استحقاقاتهم الشهرية الحالية بموجب قانون الأمن الغذائي الوطني، قبل أن تتخذ الحكومة الهندية قراراً بعدم تمديد المخطط بداية من العام الجاري، وبالتالي كان هذا سبباً أساسياً للتقليل من متطلبات الحبوب لنظام التوزيع العام، وبالتالي فتح نافذة لاستعادة التسويق الخارجي.

وتجري مناقشة هذه الخطوة مع انحسار المخاوف بشأن تضخم أسعار المواد الغذائية، حيث انتهت تكاليف الغذاء العالمية عام 2022 تقريباً على الرغم من عام من الاضطرابات الناجمة عن الحرب في أوكرانيا والطقس المتغير وتداعيات جائحة «كوفيد19».

3 تحديات

تدرس حكومة نادريندرا مودي حالياً قرار رفع الحظر على الرغم مواجهتها لثلاثة تحديات هي استقرار أسعار القمح بالجملة حالياً إلى 28 روبية للكيلوغرام في دلهي مقابل 20 روبية قبل عام، كما أن تضخم تجارة الحبوب بالتجزئة الذي بلغ 12.96 في المئة في نوفمبر، وفقاً للبيانات الرسمية مرتفع للغاية، وأخيراً مخزونات القمح العامة تجاوزت 19 طناً في الأول من ديسمبر، وهي الأدنى منذ ست سنوات لهذا التاريخ. في سبتمبر الماضي، فرضت الهند رسوماً بنسبة 20٪ على صادرات الأرز الأبيض والبني، وقامت بحظر مبيعات الأرز المكسورة في الخارج. وجاءت القيود التي شملت حوالي 60٪ من صادرات الأرز الهندي مبيعات القمح أيضاً.

مناشدة

وجاءت مناشدة اتحاد مصدري الأرز للحكومة الهندية إلى إلغاء بعض القيود على الصادرات مع زيادة الإمدادات المحلية بعد حصاد المحاصيل التي تغذيها الرياح الموسمية، كما ستسعى المجموعة الصناعية للحصول على الموافقة لشحن ما لا يقل عن مليون طن من الأرز، وتطلب إلغاء ضريبة 20٪ على صادرات الأرز الأبيض. وأشار كريشنا راو، رئيس اتحاد مصدري الأرز، أن زيادة توافر الحبوب ساعد الحكومة على زيادة مشترياتها لبرامج التنمية المختلفة.

اشترت الوكالات الفيدرالية 53 مليون طن من الأرز غير المطحون اعتباراً من 1 يناير من محصول 2023-2022 بزيادة قدرها 11 ٪ عن العام السابق، وفقاً للبيانات التي جمعتها شركة فود كورب في الهند. كما أشار كريشنا أن هناك اتجاهاً إلى بيع حوالي مليوني طن من القمح من احتياطيات الدولة في السوق المحلي للسيطرة على الأسعار على أنه قد يباع بسعر ثابت للمستخدمين بما في ذلك مطاحن الدقيق.

طباعة Email