مواجهة عنيفة بالصواريخ في أوكرانيا

سيارات تعبر شارعاً في كييف وسط قطع السلطات للكهرباء بعد معركة الصواريخ | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

تبادلت روسيا وأوكرانيا، أمس، قصفاً واسع النطاق بالصواريخ ضربت عدداً من المدن على جانبي القتال، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي في معظم أنحاء أوكرانيا التي أعلنت عبر وزارة الدفاع أنها أسقطت 60 من أصل 76 صاروخاً أطلقتها روسيا أمس.

ولاذ كثيرون بالملاجئ خلال ساعة الذروة الصباحية للاحتماء من أحدث هجوم واسع تشنه روسيا والذي وصفه مسؤول في كييف بأنه أحد أكبر الهجمات الصاروخية منذ اندلاع الحرب.وتحدث عمدة مدينة خاركيف ثاني أكبر مدينة في أوكرانيا عن أضرار «هائلة» وسط أجواء شديدة البرودة. وقال فاليري زالوجني القائد العام للقوات المسلحة الأوكرانية إن بلاده أسقطت 60 من أصل 76 صاروخاً أطلقتها روسيا. فيما قال يوري إهنات المتحدث باسم سلاح الجو إن موسكو حاولت عمداً تشتيت الدفاعات الجوية بتسيير طائرات حربية قرب أوكرانيا. وحذرت شركة أوكرينرجو المشغلة للشبكة من أن إصلاح الأضرار سيتطلب وقتاً أطول مقارنة بالمرات السابقة وأن إعادة التيار الكهربائي ستستغرق وقتاً طويلاً.

وانقطعت الكهرباء عن مدينة بولتافا في وسط البلاد وأجزاء من كييف. وأعلن كيريلو تيموشينكو نائب رئيس مكتب زيلينسكي بدء عمليات قطع طارئة للتيار الكهربائي في جميع أنحاء البلاد لإفساح المجال لعمليات الإصلاح.

قصف أوكراني

في السياق، نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن خدمات الطوارئ أن قصفاً أوكرانياً على قرية خاضعة للسيطرة الروسية في منطقة لوغانسك شرقي البلاد قتل 11 على الأقل وتسبب في فقد 20 شخصاً. وقال ليونيد باسيتشنيك، حاكم المنطقة، في منشور على قناته على تيليغرام إن القصف أصاب لانتراتيفكا، وهي قرية قريبة من الحدود مع روسيا.

ونقلت وكالة تاس عن خدمات الطوارئ قولها إن 11 قتلوا وأصيب نحو 20 وهناك 20 آخرون في عداد المفقودين بعدما ضربت هجمة صاروخية أوكرانية مبنى في وقت مبكر من الصباح.

وقال مسؤولون مدعومون من روسيا يمثلون لوغانسك في المركز المشترك للمراقبة والتنسيق إن أوكرانيا أطلقت ثلاثة صواريخ هيمارس أمريكية الصنع على لانتراتيفكا.

طباعة Email