بوتين: رغبة الغرب في الهيمنة العالمية تزيد مخاطر الصراع

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الجمعة أن رغبة الغرب في الحفاظ على هيمنته على المشهد العالمي هي المسؤولة عن زيادة مخاطر نشوب صراع محتمل.

وأضاف "احتمالات نشوب صراع في العالم تتزايد، وثمة تداعيات مباشرة لمحاولات النخبة الغربية الحفاظ على هيمنتها السياسية والمالية والعسكرية والأيديولوجية بكافة السبل".

أدلى بوتين بتصريحاته في رسالة مصورة نشرها الكرملين إلى قمة وزراء دفاع الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون ومجموعة من الجمهوريات السوفيتية السابقة.

وقال بوتين "إنهم يتعمدون زيادة الفوضى وتصعيد الوضع العالمي".

كما اتهم الغرب "باستغلال" أوكرانيا واستخدام شعبها "كوقود مدفع" في صراع مع روسيا.

ووصف بوتين مرارا الحرب في أوكرانيا بأنها صراع بين روسيا والغرب، منتقدا من يوفرون دعما ماليا وعسكريا لكييف.

وتقول أوكرانيا وبلدان أوروبية وواشنطن إن موسكو استخدمت مخاوف أمنية ذريعة لشن حرب عدوان على جارتها المؤيدة لأوروبا في محاولة للسيطرة على أراضيها والإطاحة برئيسها فولوديمير زيلينسكي.

 

طباعة Email