نقل رضيع جواً من سفينة إنقاذ بالبحر المتوسط إلى صقلية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت منظمات غير حكومية، اليوم، أن رضيعاً وُلد على متن سفينة إنقاذ خيرية في وسط البحر المتوسط نُقل جواً إلى صقلية بإيطاليا، بينما لا يزال أكثر من 500 مهاجر آخرين في البحر ينتظرون الوصول إلى أوروبا.

ويهدد العدد المتزايد من المهاجرين الذين تتقطع بهم السبل في البحر بمواجهة جديدة مع الحكومة اليمينية في إيطاليا، ما يعيد توترات الشهر الماضي التي طالت فرنسا أيضاً.

ونُقل الرضيع جواً الليلة الماضية إلى الجزيرة الإيطالية مع الأم وثلاثة أشقاء، وهو بصحة جيدة، ويزن 3.5 كيلوغرامات.

وهناك 261 مهاجراً على متن سفينة هيومانتي1، و33 مهاجراً على متن سفينة لويز ميشيل، وهما سفينتان غير حكوميتين، وينتظر هؤلاء المهاجرون أيضاً الوصول إلى بر أمان.

طباعة Email