بايدن يقترح تعديل جدول مواعيد الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن إدخال تعديلات جذرية على جدول مواعيد إجراء الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي لمنح الناخبين من أصول إفريقية تأثيرا أكبر في اختيار مرشّح الحزب للاقتراع الرئاسي.

واقترح بايدن (80 عاما) الذي أكد أنه يخطط للترشح للرئاسة مجددا في 2024، التعديلات في رسالة وجهها الخميس إلى لجنة القواعد واللوائح الداخلية التابعة "للجنة الوطنية الديموقراطية".

ويدعو مقترحه إلى إطلاق الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي للعام 2024 في كارولاينا الجنوبية حيث يقطن عدد كبير من السكان السود، بدلا من آيوا التي يشكل البيض غالبية سكانها ونيوهامشر الصغيرة حيث يبدأ التصويت تقليديا.

في المقابل اتهم الرئيس السابق دونالد ترامب الذي أعلن نيته الترشح للرئاسة في العام 2024، الديموقراطيين بـ"إدارة ظهورهم للأشخاص الطيبين الذين يعملون بجد في ولاية آيوا". وقال ترامب في بيان "أتشوق لأعود إلى آيوا".

ساهم انتصار بايدن في الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في كارولاينا الجنوبية عام 2020 في إنعاش ترشّحه الذي كان متعثرا وأوصله للفوز بتسمية الحزب ليصل أخيرا إلى البيت الأبيض.

وقال بايدن في رسالته "لا يمكنك أن تكون المرشح الديموقراطي وتفوز في الانتخابات العامة إلا إذا حظيت بدعم ساحق من الناخبين أصحاب البشرة الملونة، ويشمل ذلك السود وأصحاب البشرات البنية والأمريكيين من أصول آسيوية والناخبين من جزر الهادئ".

وأضاف "مدى عقود، شكّل الناخبون السود العمود الفقري للحزب الديموقراطي لكن تم الدفع بهم إلى الصفوف الأخيرة في الانتخابات التمهيدية المبكرة.. حان وقت التوقف عن اعتبار هؤلاء الناخبين مجرّد تحصيل حاصل ومنحهم صوتا أعلى وأبكر في العملية".

واستقبل قادة الديموقراطيين في آيوا ونيوهامشر مقترح بايدن بفتور.

وقال رئيس الحزب الديموقراطي في آيوا روس ولبرن "على الولايات الريفية الصغيرة مثل آيوا أن تملك صوتا في عمليتنا لاختيار المرشح الرئاسي".

وأضاف "لا يمكن للديموقراطيين تجاهل مجموعات كاملة من الناخبين في قلب وسط غرب (الولايات المتحدة) من دون أن يحدِث الأمر ضررا كبيرا في الحزب لأجيال".

وفي نيوهامشر، أصر رئيس الحزب الديموقراطي راي باكلي على أن الولاية الواقعة في شمال شرق البلاد "ستكون الأولى في تنظيم الانتخابات التمهيدية".

وقال "نجونا من محاولات سابقة على مدى عقود وسننجو من هذه.. إجراؤنا أول انتخابات تمهيدية على مستوى البلاد كان على الدوام جزءا لا يتجزّأ من تاريخ ولايتنا على مدى أكثر من مئة عام، ويكرّسه قانون الولاية".

وبناء على مقترح بايدن، ستبدأ الانتخابات التمهيدية في كارولاينا الجنوبية في السادس من فبراير، تليها نيفادا ونيوهامشر في 13 فبراير، ومن ثم جورجيا في اليوم الـ20 من الشهر نفسه وميشيغن في السابع والعشرين منه.

ويتعيّن أن تحظى التعديلات بدعم لجنة قواعد اللوائح الداخلية التابعة "للجنة الوطنية الديموقراطية" قبل التصويت عليها من قبل "اللجنة الوطنية الديموقراطية" بأكملها مطلع العام المقبل.

وقد يساعد تعديل المواعيد بايدن إذا قرر فعلا الترشح مجددا في 2024 وواجه مرشحا ديموقراطيا منافسا.

كما أن منح الناخبين من أصول إفريقية تأثيرا أكبر في بدايات الانتخابات التمهيدية سيعزز موقع نائبة الرئيس كامالا هاريس (سوداء) إذا اختار بايدن عدم الترشّح وحلّت هي مكانه في السباق إلى البيت الأبيض.

 

طباعة Email