مجلس حكماء المسلمين يدين الهجوم الإرهابي بمقديشو

ت + ت - الحجم الطبيعي

أدان مجلس حكماء المسلمين، برئاسة فضيلة الإمام الأكبر أ. د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس المجلس، الهجوم الإرهابي الذي استهدف فندقًا بالعاصمة الصومالية مقديشو، وأسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وأكد مجلس حكماء المسلمين رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة وكافة الشرائع السماوية والقوانين والأعراف الدولية، داعيًا إلى ضرورة تنسيق الجهود من أجل القضاء على هذا الإرهاب الغاشم واجتثاثه من جذوره.

وأعرب المجلس عن خالص التعازي لدولة الصومال حكومةً وشعبًا ولأهالي وأسر الضحايا، سائلًا المولى عزَّ وجلَّ أن يتغمد الضحايا برحمته، وأن يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل.

 

طباعة Email