لافروف: المخابرات الأمريكية والروسية على اتصال بشأن تبادل محتمل لسجناء

ت + ت - الحجم الطبيعي

 قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الخميس إن أجهزة المخابرات الأمريكية والروسية تجري محادثات بشأن عمليات تبادل محتملة لسجناء وإنه يأمل في نجاحها.

وقالت إليزابيث رود، القائمة بالأعمال الأمريكية في موسكو، لوكالة الإعلام الروسية المملوكة للدولة في تعليقات نُشرت يوم الاثنين، إن المحادثات مستمرة عبر "القناة المحددة" بشأن صفقة لإطلاق سراح الأمريكيين المسجونين بريتني جرينر وبول ويلان.

لكنها أضافت أن موسكو لم تقدم "ردا جادا" على أي من مقترحات واشنطن.

ونُقلت نجمة كرة السلة جرينر الشهر الماضي إلى مستعمرة عقابية في منطقة موردوفيا الروسية لقضاء عقوبة بالسجن لمدة تسع سنوات بتهم تتعلق بالمخدرات بعد اعتقالها في فبراير عقب ضبط خراطيش سجائر إلكترونية تحتوي على زيت القنب في حقائبها.

وفي محاكمتها، قالت جرينر إنها كانت تستخدم القنب للتعافي من إصابات رياضية ولكنها لم تقصد انتهاك القوانين.

ويقضي ويلان، وهو جندي سابق في مشاة البحرية الأمريكية حكما بالسجن 16 عاما في نفس المنطقة بتهمة التجسس، التي ينفيها.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف يوم 18 نوفمبر إنه يأمل في الاتفاق على تبادل للأسرى يمكن أن يؤدي إلى إطلاق سراح فيكتور بوت، وهو مهرب أسلحة روسي مدان مسجون في الولايات المتحدة. 

طباعة Email