ملك ماليزيا سيختار رئيساً للوزراء في أزمة ما بعد الانتخابات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد ملك ماليزيا اليوم الثلاثاء أنه سيختار رئيس الوزراء القادم، بعدما فشل المتنافسان الرئيسيان في حصد الأغلبية في الانتخابات التي جرت مطلع الأسبوع وبعد رفض المتنافسين مقترحه بالعمل معا.

ونتج عن التصويت برلمان معلق غير مسبوق، إذ لم يحصد أي من زعيم المعارضة أنور إبراهيم أو رئيس الوزراء السابق محيي الدين ياسين الأغلبية البسيطة اللازمة لتكوين حكومة.

وقال محيي الدين إن الملك السلطان عبد الله اقترح، لكسر حالة التعادل، أن يعمل المتنافسان معا لتكوين "حكومة وحدة"، ولكنه أضاف أنه لن يعمل مع أنور. ويتزعم محيي الدين تحالفا ماليزيا مسلما محافظا، بينما يتزعم أنور ائتلافا متعدد الأعراق.

وأمهل الملك الأحزاب السياسية حتى الثانية مساء (0600 بتوقيت غرينتش) من اليوم الثلاثاء لتكوين التحالفات اللازمة لحصد الأغلبية.

 

طباعة Email