بعد سقوط صاروخين في بولندا.. واشنطن تتحقق وموسكو تنفي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أنها تتحقق من تقارير صحافية عن سقوط صاروخين روسيين داخل بولندا أو على الحدود مع أوكرانيا.

وقال المتحدث باسم الوزارة، بات رايدر، لصحافيين: «نحن على علم بالتقارير الصحافية التي تفيد باستهداف صاروخين روسيين مكاناً داخل بولندا أو على الحدود الأوكرانية».

وأكد أنه «ليس لدينا معلومات حتى الآن تؤكد وقوع ضربة صاروخية»، مضيفاً: «نتحقق من ذلك بشكل أعمق».

من جهتها، وصفت وزارة الدفاع الروسية الحديث عن سقوط صواريخ روسية في بولندا بأنه استفزاز متعمد يهدف إلى تصعيد النزاع.

ونفت الوزارة صحة التقارير الصحافية عن ذلك، قائلةً: «لم نشنَّ أي ضـربات على أهـداف قريبة من الحـدود الأوكـرانية مع بـولندا».

وأضافت: «لا علاقة للحطام الذي نشرته وسائل الإعلام البولندية من موقع قرية بشيفودوف بأسلحتنا».

طباعة Email