انهيار مبنى تحت الإنشاء في نيروبي ولا خسائر بشرية

ت + ت - الحجم الطبيعي

انهار مبنى سكني متعدد الطوابق قيد الإنشاء، اليوم، في العاصمة الكينية نيروبي.

ولم ترد أنباء رسمية بعد عن وقوع إصابات.

ويُخشى أن يكون هناك عمال بناء عالقين تحت الأنقاض، فيما بدأت عمليات الإنقاذ.

ونقل تقرير نشرته وسائل الإعلام المحلية عن سكان ضاحية كساراني قولهم إن المبنى بدت عليه علامات الضعف مع ظهور تصدعات واضحة.

وقال عامل بناء تحدث لصحيفة «ديلي نيشن» المحلية إن مسؤولين حكوميين أجروا تفتيشاً لموقع البناء في وقت سابق اليوم، وطلبوا من العمال المغادرة. لكن رئيس العمال في الموقع طلب من العمال الاستمرار، حسبما أفادت الصحيفة.

وقال شهود إن عدداً ممن أصيبوا خلال الانهيار يتلقون العلاج في مستشفى قريب.

وانهيار المباني أمر شائع في نيروبي، حيث يرتفع الطلب على المساكن، وغالباً ما يتجنب مقاولو الإنشاءات معدومو الضمير قواعد السلامة الإنشائية.

وبعد انهيار 8 مبانٍ ووفاة 15 شخصاً في كينيا عام 2015، أمرت الرئاسة بمراجعة جميع مباني البلاد، لمعرفة ما إذا كانت مطابقة للقواعد أم لا.

وخلصت هيئة البناء الوطنية إلى إن 58 في المئة من المباني في نيروبي غير صالحة للسكنى.

طباعة Email