تقلص الفارق بين لولا وبولسونارو في سباق رئاسة البرازيل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أظهر استطلاع للرأي نُشرت نتائجه أمس الأربعاء أن سباق الرئاسة البرازيل احتدم بعد تقلص الفارق إلى أربع نقاط مئوية بين المتصدر اليساري لويس إيناسيو لولا دا سيلفا والرئيس الحالي المنتمي لليمين المتطرف جايير بولسونارو.

وقال معهد داتافولها لاستطلاعات الرأي إن لولا يتمتع الآن بتأييد 49 في المئة من الناخبين مقابل 45 في المئة لبولسونارو، قبل أقل من أسبوعين على الجولة الثانية المقررة في 30 أكتوبر، مقارنة مع 49 و44 في المئة على التوالي في الاستطلاع السابق قبل خمسة أيام.

وتبلغ نسبة هامش الخطأ في الاستطلاع نقطتين مئويتين صعودا أو هبوطا، مما يعني أنهما قد يكونان متعادلين إحصائيا عند 47 في المئة.

وأجرى داتافولها مقابلات مع 2912 ناخبا في الفترة ما بين 17-19 أكتوبر. 

طباعة Email