بوتين يعلن حالة الحرب في مناطق الضم الروسية

جندي روسي على إحدى جبهات القتال في أوكرانيا| أ.ب

ت + ت - الحجم الطبيعي

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس، بإعلان حالة الحرب في أربع مناطق أوكرانية ضمتها موسكو الشهر الماضي، هي دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوروجيا.

وأعلن بوتين هذا الإجراء خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي بث على التلفزيون. وأصدر الكرملين بعد ذلك مرسوماً يعلن دخول الأحكام العرفية حيز التنفيذ في هذه المناطق اعتباراً من منتصف ليل الخميس. ووقع بوتين مرسوم إعلان حالة الحرب في المناطق والمقاطعات التي انضمت حديثاً إلى روسيا. وجاء في المرسوم الرسمي المنشور على موقع الكرملين:

«بالنظر إلى استخدام القوة المسلحة ضد وحدة أراضي روسيا الاتحادية، ووفقاً للجزء 2 من المادة 87 من الدستور الروسي والمادتين 3 و4 من القانون الدستوري الفيدرالي رقم 1 المؤرخ 30 يناير 2002 بشأن حالة الحرب، تقرر إعلان حالة الحرب ابتداء من 20 أكتوبر الجاري من الساعة صفر على أراضي دونيتسك ولوغانسك ومقاطعتي زابوروجيا وخيرسون».

رفض التفاوض

وأكد بوتين خلال حديثه عبر تقنية الفيديو مع المسؤولين في جلسة مجلس الأمن الروسي، على أن نظام كييف رفض التفاوض ويستمر في قصف الأراضي الروسية الجديدة. وأضاف بوتين بالقول إن نظام كييف يرفض الاعتراف بإرادة الناس واختيارهم، ويرفض أي مقترحات للمفاوضات. على العكس من ذلك، يستمر القصف، ويموت المدنيون.

وعلى الفور، ندد ميخائيلو بودولياك مستشار للرئيس الأوكراني على تويتر بإعلان بوتين حالة الحرب والأحكام العرفية ووصف الأمر بأنه «تشريع عبثي لنهب ممتلكات الأوكرانيين». من جهته، أفاد سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف أمس، أن نحو خمسة ملايين من سكان المناطق الأوكرانية التي ضمتها موسكو، أي لوغانسك ودونيتسك وخيرسون وزابوروجيا، موجودون حالياً في روسيا.

وقال إثر اجتماع لمجلس الأمن كما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية إن «نحو خمسة ملايين نسمة من سكان دونباس والمناطق في جنوب شرق أوكرانيا لجأوا إلى روسيا».

في الأثناء، أكدت روسيا أن قواتها المسلحة تواصل توجيه ضربات بأسلحة جوية وبحرية بعيدة المدى وعالية الدقة، تستهدف أنظمة التحكم والطاقة العسكرية في أوكرانيا، مشيرة إلى إفشال عملية إنزال أوكرانية بهدف السيطرة على محطة زابوريجيا النووية. وأشار بيان الدفاع الروسية إلى أنه في اتجاه كوبيانسك، ألحقت القوات الروسية بنيرانها، أضراراً بوحدات اللواء الآلي 14 واللواء 92 التابعين للقوات المسلحة الأوكرانية، وكذلك.. في مناطق بتروبافلوفسك وبيشانوي وبيريستوف في مقاطعة خاركيف.

 
طباعة Email