سيئول وواشنطن تحذران كوريا الشمالية من رد "ساحق وحازم" على أي هجوم نووي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 حذرت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة كوريا الشمالية من رد "ساحق وحازم" في حال شنت هجوما نوويا، مع إجراء الحليفين حوارا رفيع المستوى بشأن الردع في واشنطن أمس الجمعة.  

واتفق الجانبان على رد "قوي وحاسم" حال مضي كوريا الشمالية قدما في إجراء نووي آخر واستخدام"كل الوسائل المتاحة" للتعامل مع تهديداتها العسكرية المتطورة، وذلك وفقا لبيان مشترك بشأن نتائج اجتماع إستراتيجية الردع الموسعة والمجموعة الاستشارية، الذي عقد بعد توقف لنحو خمسة أعوام. وجاءت الجلسة في ظل توقعات بأن كوريا الشمالية أنهت بالفعل استعداداتها لإجراء تجربتها النووية السابعة.  

وعقد الاجتماع على مستوى نائبي وزيري الخارجية والدفاع بعد نحو أسبوع من إعلان كوريا الشمالية عن سياسة نووية تفتح الباب أمام إمكانية شن ضربة استباقية في حالة تعرض أمن النظام للخطر.

وأفادت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء بأن البيان الخاص بالاجتماع شدد على أن "الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أوضحتا أن أي هجوم نووي من كوريا الشمالية سيواجه برد ساحق وحازم".

طباعة Email