مسلحون يخطفون مصلين من مسجد بنيجيريا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت الشرطة وشهود إن مسلحين خطفوا عشرات المصلين أثناء صلاة عصر أمس الجمعة في مسجد في ولاية زامفارا بشمال غرب نيجيريا.

وتتفشى العصابات المسلحة عبر شمال غرب نيجيريا، حيث تقوم بالسرقة أو الاختطاف من أجل الحصول على فدية، ويتزايد العنف، حيث تفشل قوات الأمن المجهدة في كثير من الأحيان في وقف الهجمات.

وقال المتحدث باسم شرطة زامفارا محمد شيهو إنه تم خطف عدد غير معروف من المصلين من مسجد الجمعة المركزي في بلدة زوغو.

وتقع زوغو على بعد 170 كيلومترا إلى الغرب من جوساو عاصمة ولاية زامفارا.

وقال إن "قيادة شرطة ولاية زامفارا، بالتعاون مع الجيش والحراس، أرسلت أفرادا لعملية البحث والإنقاذ".

وقال إبراهيم أمينو، الذي كان في المسجد، لرويترز إن المسلحين أخفوا بنادقهم تحت ثيابهم وتظاهروا بأنهم من المصلين.

وقال إنهم لدى دخولهم المسجد أخرجوا أسلحتهم وأطلقوا النار في الهواء، مما أجبر الناس على الهروب. واقتاد المسلحون عشرات المصلين بالقوة إلى مكان مجهول.

وقال محمد بوكار زوغو إن شقيقه البالغ من العمر 22 عاما كان من بين المخطوفين.

وأضاف أن المسلحين استخدموا هاتفه فيما بعد للاتصال به وطلبوا منه تحضير فدية، وقال إنهم لم يذكروا كم يريدون.

طباعة Email