غوتيريش: يجب القضاء على الأسلحة النووية "قبل أن تقضي علينا"

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى نزع الأسلحة النووية، وذلك في مستهل مؤتمر يستمر ثلاثة أيام في فيينا، بمشاركة نحو 80 دولة موقعة على معاهدة دولية لحظر الأسلحة النووية.

وقال غوتيريش في رسالة للمؤتمر عبر رابط فيديو: "لنقضي على هذه الأسلحة قبل أن تقضي علينا".

وقال الأمين العام اليوم الثلاثاء إن الترسانة العالمية الحالية التي تضم نحو 13 ألف رأس نووية هي وصفة لتدمير محتمل لكوكب الأرض، وسط عالم يتسم بالصراعات وانعدام الثقة.

ومن ناحيته، وصف رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر ماورير، معاهدة حظر الأسلحة النووية بأنها "علامة فارقة".

وتلزم المعاهدة، التي دخلت حيز التنفيذ في يناير 2021، الدول بعدم الانخراط في أي أنشطة ترتبط بالأسلحة النووية، وتدعو إلى أخذ التداعيات الإنسانية لهذه الأنشطة في الاعتبار.

وأكد وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرغ الضرورة الملحة لنزع الأسلحة النووية تماما. وكانت النمسا من بين الدول التي أطلقت المبادرات لإبرام المعاهدة.

ووقعت على معاهدة حظر الأسلحة النووية 86 دولة، وصادقت عليها 65.

ويتمثل الهدف من المعاهدة في أن تكون امتدادا لمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية، التي دخلت حيز التنفيذ في عام 1970.

وهناك تسع دول تمتلك أسلحة نووية. ولم تنضم هذه الدول، أو حلف شمال الأطلسي (ناتو)، لمعاهدة حظر الأسلحة النووية.

 

طباعة Email