الملكة إليزابيث لن تحضر جلسة البرلمان الافتتاحية غدا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن قصر بكنغهام اليوم الاثنين أن الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا لن تحضر جلسة البرلمان الافتتاحية غدا الثلاثاء بسبب عودة ظهور مشكلات تتعلق بقدرتها على الحركة، مضيفا أن نجلها الأمير تشارلز سيعرض جدول أعمال الحكومة بدلا منها.

واضطرت ملكة بريطانيا البالغة من العمر 96 عاما إلى إلغاء عدد من الارتباطات العامة منذ دخولها المستشفى في أكتوبر الماضي بسبب مرض لم يتم كشف النقاب عنه، لكنها تواصل أداء الكثير من واجباتها عن بعد.

وقال قصر بكنغهام في بيان "لا تزال الملكة تعاني من مشكلات عرضية في التنقل، وبالتشاور مع أطبائها قررت على مضض أنها لن تحضر الافتتاح الرسمي للبرلمان غدا".

وأضاف "بناء على طلب جلالة الملكة، وبموافقة السلطات المختصة، سيلقي أمير ويلز كلمة الملكة نيابة عنها في حضور دوق كمبردج أيضا".

وأحجم القصر عن الإدلاء بتفاصيل عن مرض الملكة إليزابيث لكن مصدرا قال إن الأمر يتعلق بالمشكلات التي عانت منها العام الماضي.

وأضاف المصدر أن قرارها بعدم حضور افتتاح البرلمان لم تتخذه سوى اليوم.

يأتي ذلك في الوقت الذي ستقيم فيه بريطانيا احتفالات على مدى أربعة أيام الشهر المقبل للملكة، أكبر ملوك العالم وأطولهم بقاء في الحكم، بمناسبة مرور 70 عاما على اعتلائها العرش.

 

طباعة Email