بعد انحسار الأمطار.. جنوب أفريقيا تتنفس الصعداء

عنصر إنقاذ يبحث بين الحطام في دوربان بعد الفيضانات | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

شكل انحسار الأمطار أمس في جنوب أفريقيا متنفساً للبلاد التي ضربت ساحلها الشرقي فيضانات أودت بحياة 443 شخصاً، وفق حصيلة جديدة، فيما لا يزال العشرات في عداد المفقودين.

سقط معظم الضحايا في الساحل الشرقي في دوربان، المدينة الساحلية التي تعد 3,5 ملايين نسمة والواقعة ضمن نطاق محافظة كوازولو- ناتال المطلة على المحيط الهندي والتي تشهد منذ نهاية الأسبوع الماضي هطول أمطار غزيرة تسببت في فيضانات وانزلاقات تربة مميتة.وقالت سيهلي زيكالالا وزيرة مقاطعة كوازولو-ناتال في مؤتمر صحافي «ارتفع عدد القتلى الآن إلى 443»، فيما لا يزال 63 شخصاً في عداد المفقودين. يشار إلى أنه في الأيام الأخيرة، أجرى وزراء وزعماء تقليديون وملك الزولو ميسوزولو زولو والرئيس سيريل رامابوزا جولات ميدانية لتقييم حجم الأضرار ومواساة عائلات الضحايا.

طباعة Email